مجتمع

بكلفة 445 مليون درهم.. حلم سكان درعة تافيلالت في إحداث كلية للطب يتحقق

بات حلم ساكنة درعة تافيلالت في التوفر على كلية للطب والصيدلة تقي أناءهم عناء التنقل لمئات الكيلومترات لمدن مراكش وفاس (بات) قريب التحقق، حيث حمل مشروع قانون المالية لسنة 2023 أخبار سارة بهذا الخصوص.

ورصدت الحكومة في قانون المالية 2023، ميزانية لبناء وتجهيز ثلاث كليات الطب والصيدلة، بكل من جهة درعة تافيلالت بكلفة 445 مليون درهم، في حين سيتم تجهيز كلية الطب بجهة بني ملال خنيفرة بكلفة مالية قدرها 385 مليون درهم، أما جهة كلميم وادنون فحصلت هي الأخرى على 315 مليون درهم لبناء وتجهيز المنشأة الصحية سالفة الذكر.

بالإضافة إلى ذلك، تمت برمجة ميزانية قدرها 735 مليون درهم سنة 2023 (منها 300 مليون درهم كاعتمادات أداء)، من أجل بناء وتجهيز مؤسسات جامعية جديدة في إطار الاتفاقيات المبرمة مع الجهات.

في سياق متصل، قالت فعاليات مدنية مهتمة بمجال التعليم بجهة درعة تافيلالت، إن برمجة إحداث كلية الطب والصيدلة بجهة درعة تافيلالت في قانون المالية لسنة 2023، يعتبر خطوة مهمة تستحق التثمين.

وأشارت الفعاليات ذاتها في تدوينات على صفحاتها الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، أنه من الملاحظ أن تكلفة المشروع 445 مليون درهم، في حين اعتمادات الأداء برسم سنة 2023 لاتتجاوز 30 مليون درهم فقط، بمعنى الدراسات فقط، نتمنى تسريع الوتيرة.

وتجدر الإشارة إلى أن إحداث هذه الكليات يأتي في إطار ضمان تكوين عدد كاف من الأطباء في كل جهة من جهات المملكة، استجابة لحاجيات تنزيل الورش الملكي المتعلق بتعميم نظام الحماية الاجتماعية، في شقه المرتبط بتأهيل المنظومة الصحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • الدكتور أشرف المرادي
    منذ سنة واحدة

    غير حلموا.... كلية الطب ب 450 مليون درهم؟؟؟ هدي لن تبني حتى كلية حقوق متوسطة الحجم