أخبار الساعة | مجتمع

محكمة ترفض إلزام مريض بأداء مصاريف علاجه بمستشفى بفاس

قضت المحكمة الإبتدائية بصفرو، الإثنين المنصرم، برفض الطلب الذي تقدم به المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس في شخصه مديره وأعضاء مجلسه الإداري، بإلزام مريض بأداء مبلغ 2598 درهما بقيت في ذمته بعد العلاج بالمستشفى.

وتضمن الحكم الصادر عن المحكمة الابتدائية بصفرو رفض طلب المدعي، بعدما تبين للمحكمة أن المدعي عليه كان قد تقدم بطلب الحصول على بطاقة “راميد”، إلا أن الحصول عليها تأخر بسبب العملية التي أجراها وترتبت عنها المبالغ المالية موضوع الطلب.

وحسب الحكم الذي تتوفر جريدة “العمق” بنسخة منه، فإن المحكمة اعتبرت أن الحق في الصحة هو من الحقوق الأساسية التي يجب أن يتمتع بها كل مواطن مغربي، وأن تيسير أسباب الاستفادة من الحق في العلاج يقتضي أن يمنح كل مواطن مغربي الحق في تلقي العلاجات الضرورية والمستعجلة بناء فقط على وصل تقديم طلب الاستفادة من بطاقة “راميد” التي يتوفر عليها المدعى عليه.

وأوضح القرار أن البطاقة تخول له الاستفادة من العلاج المجاني بالمستشفيات العمومية والمؤسسات الصحية التابعة للدولة لفائدة الأشخاص غير المستفيدين من التغطية الصحية الأساسية.

واستنادا على المعطيات التي تقدم بها المدعى عليه، قضت المحكمة الابتدائية بصفرو برفض طلب المدعي وتحميله الصائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • Ennasri fatima
    منذ شهرين

    Bonjour Monsieur je n'ai pas encore eu l'occasion de l am0 pourquoi ? ? ?