https://al3omk.com/82601.html

الإهمال وعدم تجاوب “وزارة الصحة” يتسبب في وفاة شاب

توفي الشاب “منير” 21 سنة، بعد رفض إدارة المستشفى العسكري محمد الخامس “ماريفي” بالرباط استقباله بالرغم من أن حالته الصحية كانت خطيرة حسب ما أكده أفراد عائلته.

وأكدت عائلة الضحية أنها حاولت الاتصال بوزير الصحة الحسين الوردي ومستشاريه لتخصيص هيليكوبتر لنقل الفقيد الشاب الذي أصيب في حادثة سير، من بني ملال مسقط رأسه إلى المستشفى الجهوي بمراكش، لاعتبار أن وضعه الصحي كان أخطر من أن تنقله سيارة إسعاف.

لكن الوزير والمسؤولين عن قطاع الصحة لم يتجاوبوا مع طلب الأسرة، ليلفظ منير أنفاسه الأخيرة في بيت أسرته.