أخبار الساعة | سياسة

الأحرار يطالب بنعلي بالكشف عن تدابير التنقيب عن النفط والغاز بالمغرب

طالب رئيس الفريق النيابي للتجمع الوطني للأحرار، محمد غيات، وزير الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، ليلى بنعلي بالكشف عن التدابير والإجراءات التي اعتمدتها بلادنا في ما يخص التنقيب عن النفط والغاز وإرساء سياسة كفيلة بتقليص التبعية الطاقية في ظل التقدم الذي أحرزته المملكة خلال السنين الأخيرة.

وأشار غيات ضمن سؤال موجه إلى وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، تتوفر “العمق” على نسخة منه، إلى الأهمية البالغة التي يحظى بها المجال الطاقي ببلادنا، كقطاع رائد وواعد وماله من آفاق مستقبلية، وإسهامه الكبير في النهوض بالنسيج الاقتصادي الوطني.

وأكد أن الحكومة، تبذل من خلال المكتب الوطني للهيدوكابورات، والمعادن، مجهودات جبارة غايتها جلب المستثمرين، والشركات الأجنبية المختصة، لأجل اكتشاف النفط والغاز بمجموعة من مناطق المملكة، والذي من شأنه تقليص وخفض تكاليف الفاتورة، والتبعية الطاقية، وتثمين العديد من الإمكانيات، والموارد التي تزخر بها بلادنا.

ويعول المغرب على اكتشافات الغاز في توفير جزء من احتياطاته، وتقليل استيراده، من ذلك الوقود الاحفوري مع استخدام جزء منه في التصدير للخارج.

واستقرت احتياطات المغرب من الغاز الطبيعي بنهاية العام الماضي، عند51 مليار قدم مكعبة يوميا، وهو الرقم المسجل في 2020 نقلا عن بيانات” اويلاند غاز” لاحتياطات الغاز الطبيعي في المغرب.

وكشفت وزيرة الانتقال الطافي والتنمية المستدامة، ليلى بنعلي، مؤخرا” أن الاستثمار في التنقيب عن الغاز والنفط في المغرب، وصل في العشرين عاما الماضية ، إلى حوالي 3 مليارات دولار، وتحصل الشركات المكتشفة للنفط على %75 من العوائد، مقابل %25 للدولة”.

وتعفى تلك الشركات من الضرائب لمدة 10 أعوام، بالإضافة إلى الإعفاء من الضريبة على القيمة المضافة، والرسوم الجمركية على المعدات المستعملة في التنقيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *