أخبار الساعة، مجتمع

رفاق مخاريق يدعون لحل مشاكل منطقة وادي زم أبي الجعد

نقابة الـ"UMT" بوادي زم أبي الجعد

طالب الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بحل مشاكل عدد من القطاعات المهنية وتحسين الأوضاع الاجتماعية للمنطقة.

وطالب الاتحاد في بيان بإحداث مؤسسات تعليمية جديدة في بعض أحياء أطراف المدينة للتقليل من الاكتظاظ فيها وإيجاد حل لظاهرة إرسال تلاميذ الإعدادي والثانوي للدراسة في مؤسسات بعيدة عن سكنهم، وتوفير الأمن بمحيط المؤسسات التعليمية للمدينة.

وشدد البيان على ضرورة الاهتمام بقطاع الصحة بمنطقة وادي زم أبي الجعد وتزويده بالموارد البشرية الكافية والاختصاصات الضرورية، وعدم الاكتفاء بإصلاح البنايات فقط رغم أهمية ذلك، وفق تعبير المصدر. وترحيبه باقتراح عقد اللجنة الإدارية للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) لجهة بني ملال خنيفرة بمقر الإتحاد بواد زم.

ودعا إلى حل “مشكل النقص الحاد” في الموارد البشرية بقطاع البريد وبشكل خاص بالوكالة الرئيسية، اعتبارا لما يتسبب فيه ذلك من مشاكل وإرهاق للمستخدمات والمستخدمين والمرتفقين أيضا.

البيان ذاته شدد على ضرورة الإسراع بإحداث المحطة الطرقية الحقيقية لواد زم واستنكاره للهجوم المرعب لجانحين على بعض العاملين في “المحطة الحالية” مؤخرا، وتبنيه لمطالب كل مكونات مهنيي قطاع النقل الطرقي.

وبخصوص الشأن المحلي، عبر الاتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد عن استنكاره لـ”تردي” أوضاع المنطقة اقتصاديا واجتماعيا. كما ندد باستمرار تهميشها رغم ما قدمته من تضحيات، مطالبا بالإسراع بإتمام الأوراش المفتوحة التي طال أمدها من طرقات ودار الثقافة وافتتاح ملعب الشهداء لكرة القدم وتمكين الفرق التي تمثل المدينة في رياضات أخرى من خدمات ومجانية القاعة المغطاة، وتنفيذ تعهد السلطة الإقليمية بنقل المطرح الجماعي خارج المدينة.

وفي السياق الدولي، ندد الاتحاد باللمجازر الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني بغزة المحاصرة وبكل فلسطين المحتلة، موجها مناضلاته ومناضليه لمواصلة الانخراط في مبادرات دعم القضية الفلسطينية وطنيا وبوادي زم وأبي الجعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • Abdo
    منذ 4 أشهر

    الكل اصبح سييء بمدينتنا حتى من الماء الغير صالح للشرب اصبح يقطع عليها طيلة اليوم ...ولما يأتي يأتي احمر اللون ...انقذوا مدينة الشهداء من التهميش #كلنا فلسطين#