مجتمع

“مجزرة الطحين” في غزة تخرج أزيد من مائة مظاهرة بالمغرب في يوم واحد (صور)

خرجت أزيد من 100 مظاهرة بالمدن المغربية، اليوم الجمعة، تنديدا باستمرار مذابح الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين بقطاع غزة، وآخرها “مجزرة الطحين” التي ذهب ضحيتها أزيد من 100 شهيد و800 جريح.

وشهدت المدن المغربية، عقب صلاة الجمعة وطيلة المساء، تنظيم أزيد من 100 مظاهرات في 48 مدينة، ضمنها الرباط والدار البيضاء ومراكش وطنجة وتطوان، حيث شهدت عدد من المدن تنظيم أكثر من مظاهرتين في نفس الوقت.

ونُظمت الوقفات والمسيرات الاحتجاجية بشكل متفرق أمام المساجد وأخرى بالساحات العامة، دعما للشعب الفلسطيني ومقاومته بعد مرور 147 يوما من عمليات الإبادة الجماعية، وللمطالبة بإسقاط اتفاق التطبيع مع إسرائيل.

ورفع المتظاهرون أعلام فلسطين ولافتات وتعبيرات تضامنية مع ضحايا العدوان على القطاع، كما أحرقوا علم الاحتلال، مشددين على مواصلة الاحتجاج في شوارع المغرب حتى وقف العدوان نهائيا وإغلاق مكتب الاتصال.

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، أعلنت عن خروج 100 مظاهرة في 48 مدينة مغربية تحت شعار “عار أن يجوعوا.. ولا نهتم”، ندد خلالها المغاربة بالعدوان الإسرائيلي على غزة وبالصمت الدولي والعربي الرسميين تجاه حرب الإبادة الجماعية.

وقال بلاغ للهيئة، إن “المحتجين طالبوا المجتمع الدولي بتحمل مسؤوليته في حماية المدنيين الذين ينكل بهم يوميا في ظل التلويح باستهداف النازحين بمدينة رفح الفلسطينية”.

وفي الرباط، نظمت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين وقفة احتجاجية أمام مبنى البرلمان، استمرارا لسلسلة احتجاجاتها الأسبوعية كل جمعة وأربعاء، بحضور شخصيات سياسية وحقوقية.

يُشار إلى أن الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة تنظم عشرات الوقفات كل يوم جمعة، فيما تنظم مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين وقفات منتظمة كل أربعاء وجمعة أمام البرلمان، إلى جانب فعاليات ومظاهرات أخرى بباقي الأيام.

ومنذ بداية العدوان على غزة، تشهد مدن المملكة مظاهرات ومسيرات يومية حاشدة، وهو ما دفع وزارة الخارجية الإسرائيلية إلى إجلاء موظفي مكتبها بالرباط منذ بداية الحرب، كما حذر مجلس الأمن القومي بإسرائيل، من السفر إلى المغرب.

وكانت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة قد أصدرت كتابا بعنوان “معركة طوفان الأقصى.. 100 يوم من التضامن”، تسلط فيه الضوء على الفعاليات التضامنية التي نظمتها منذ السابع من أكتوبر 2023 وإلى غاية 14 من يناير 2024.

وبلغت عدد المظاهرات خلال التاريخ المذكور، حسب الكتاب، 1850 مظاهرة داعمة لغزة ورافضة للتطبيع في مختلف مدن المغرب خلال جُمَع طوفان الأقصى كل أسبوع، إلى جانب فعاليات أخرى أشرفت الهيئة على تنظيمها.

يُشار إلى أن جيش الاحتلال ارتكب، أمس الخميس، مجزرة مروعة بحق تجمع للفلسطينيين كانوا ينتظرون وصول شاحنات مساعدات في “دوار النابلسي” جنوب مدينة غزة، ما أسفر عن استشهاد 112 فلسطينيا على الأقل، وإصابة 760 آخرين، وفق وزارة الصحة.

وبهذه المجزرة، ترتفع حصيلة ضحايا العدوان الإسرائيلي، منذ 7 أكتوبر الماضي، إلى 30 ألف و228 شهيدا، فيما بلغ عدد المصابين 71 ألف و377 جريحا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • فاطمة إدريسي
    منذ شهر واحد

    إذا ماكنتيش مهتم بأمر القدس و ماجاورها.. أنت لي دخل سوق راسك.

  • ابن المسيرة
    منذ شهر واحد

    والله ماعندكم علاش تحشموا ناس كاتموت ونتوما دايرين مظاهرة باش غدي تفيدهم دخلوا جواكم ودخلو سوق راسكن وعطيو ناس تيقار داك شغل كبر منكم