المغرب العميق، مجتمع

حريق يلتهم أزيد من 300 نخلة بـ”تمزموط” وعودة الحرائق تثير مخاوف سكان واحة درعة

تسبب حريق في إتلاف أزيد من 300 من أشجار النخيل في حقول “دوار الموضع” بالنفوذ الترابي لجماعة تمزموط بإقليم زاكورة، وذلك مساء أول أمس الجمعة.

وأفادت مصادر من المنطقة، أن النيران اشتعلت حوالي الخامسة مساء وساهمت الأشجار اليابسة والجافة في سرعة اشتعالها وزحفها على الحقول إلى حين اقترابها من المنازل السكنية مما تسبب في الخوف والرعب في صفوف السكان الذي سارعوا إلى إخلاء منازلهم القريبة من الحقول وإخراج المواشي منها.

وأكد شهود عيان في تصريحاتهم لجريدة “العمق” أن سرعة تدخل عناصر الوقاية المدنية وتعبئة السكان والسلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي ساهم في تطويق الحريق والتغلب على الإكراهات والصعوبات التي تعترض جهود الإطفاء خاصة فيما يتعلق عدم توفر الحقول التي اشتعلت فيها النيران على آبار مزودة بمحركات لضخ المياه.

واضطرت عناصر الوقاية المدنية والسلطات إلى الاستعانة بصهاريج متنقلة وكذلك بتجهيزات الجماعات الترابية المجاورة واستمرت جهود الإنقاذ إلى وقت متأخر من الليل.

وشهدت دائرة أكدز ثلاثة حرائق في أقل من شهر، آخرها في حقول دوار أيت الخرج خلال الأسبوع المنصرم وتسببت في إتلاف المئات من أشجار النخيل كما نشبت حرائق أخرى على المستوى النفوذ الترابي لدائرة زاكورة.

وتثير عودة اندلاع الحرائق بواحة درعة تخوفات لدى السكان على مستقبل الواحة التي تعاني من جفاف غير مسبوق تسبب في موت آلاف الأشجار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • Traci Love
    منذ 3 أشهر

    Wonderful web site. Lots of useful info here. I'm sending it to a few friends ans additionally sharing in delicious. And obviously, thanks to your effort!

  • امزرو الكبير
    منذ 3 أشهر

    المشكل عندنا في قرية امزرو زاگورة اننا محاطون بالعديد من النخيل الجاف من أثر الجفاف، و ان احترق فستتولد عنه كارثة انسانية ، لأنها غاصة بالسكان ، و المشكل ان الطريق إلى هذه البساتينقطعتها اكوام تراب قنطرة وادي درعة، و طالبنا السلطات مرارا بفتها ، لكن دون جدوى ، و لقد سبق النيران ان التهمت 20 نخلة ببستاني، و الشرطة مشكورين من تطفأ النار بكل ما أتوا باياديهم، لأن سيارة الوقاية المدنية ليس لها من أين تمر : اللهم اني قد بلغت