أدب وفنون

يوتيوب “يعاقب” سعد لمجرد بسبب متابعته في قضية “الاغتصاب”

كشف الفنان سعد لمجرد عن سبب تراجع نسب مشاهدة مجموعة من أعماله الفنية التي طرحها في الفترة الأخيرة، آخرها أغنية “carroussel” التي جمعته بمواطنه الشاب “أنس” والتي لم تتمكن من تحقيق مليون مشاهدة رغم مرور يومين على طرحها عبر قناته الرسمية على يوتيوب.

وقال سعد لمجرد، إن نسب مشاهدة أغانيه تأثرت ببعض القيود التي يفرضها موقع يوتيوب عليه منها منع بعض أشكال الإعلانات حتى لا تصل إلى الجمهور، وذلك بسبب قضية متابعته بتهمة الاغتصاب في فرنسا، مشيرا إلى أنه لا يهتم بهذا التراجع والأرقام بقدر ما يهمه استمرار المحبة بينه وبين جمهوره.

وأضاف لمجرد في تدوينة عبر حسابه على “انستغرام” ردا على بعض الأصوات التي شككت في تراجع شعبيته: “ما أشعر به خلال حفلاتي لا يمكن وصفه ولا مقارنته بأي شيء وهو تفاعل لا يضاهى”، لافتا إلى أنه سيواصل العمل “بجد واجتهاد لتقديم المزيد من المحتوى الجديد وذا جودة عالية”.

وكان نجم البوب المغربي سعد لمجرد، قد أصدر رفقة مواطنه أنس، يوم الجمعة 19 أبريل 2024، أحدث أعماله الفنية باللغة الفرنسية بعنوان “carroussel” عبر قناته على يوتيوب.

الأغنية الجديدة من كلمات سعد لمجرد، أنس، تيف، ميشال كرنينغ، ومحمد المغربي، ومن ألحان سعد لمجرد وخليل شرادي، وتوزيع خليل شرادي، فيما جرى تصوير الفيديو كليب الخاص بها في فرنسا، تحت إدارة المخرج الفرنسي كيوم دوران.

يشار إلى أن سعد لمجرد عاد قبل أيام إلى فرنسا بعد إحيائه لمجموعة من الحفلات بعدد من العواصم العربية، حيث أحيا حفلا بأحد المولات الشهيرة بمدينة دبي الإماراتية يوم 12 أبريل الجاري، وآخر في بيروت يوم 13 أبريل، وثالث في 15 من ذات الشهر  بالعاصمة المصرية القاهرة.

واضطر لمجرد إلى تأجيل حفله في مصر الذي كان من المقرر إقامته في ال14 من أبريل الجاري لمدة 24 ساعة، وذلك بسبب تعليق حركة الطيران بين مصر ولبنان والأردن نتيجة الضربة التي وجهتها إيران للاحتلال الإسرائيلي.

ولقي الإعلان عن حفل لمجرد في مصر تفاعلا إيجابيا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خلافا لحفلاته السابقة التي كانت تشهد جدلا واسعا لدى عدد من النشطاء الإلكترونيين.

يذكر أن إلغاء حفل “المعلم” على مسرح “كايرو شو” بمصر ودعوة الجمهور لمقاطعته، كان قد أثار غضب استياء نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

وعبر العديد من النشطاء الإلكترونين المغاربة عن غضبهم من الحملة التي شُنت في مصر ضد سعد لمجرد، والتي هاجم فيها داعموها المغني المغربي، ورفضوا إحيائه للحفل بسبب تهم الاغتصاب التي تلاحقه.

وانتقد العديد من النشطاء الطريقة “المهينة” التي قوبل بها لمجرد في مصر، ما دفعهم إلى عقد مقارنات بين الاستقبال الذي يحظى به الفنانون المصريون بالمملكة وفق الطقوس التقليدية وبين ما قام به المصريون تجاه لمجرد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • ياب
    منذ 4 أسابيع

    صعلوك فاسد

  • ادونيس
    منذ 4 أسابيع

    تراجع شعبية سعد المجرد هو إبتعاده عن الرجولة وتشبه بالنساء