أخبار الساعة، مجتمع

بايتاس: تحويل مستفيدي “الرميد” إلى “أمو تضامن” تم على أساس الاستحقاق

اعتبر مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن تصريحات بعض قيادات العدالة والتنمية بأن برنامج الرميد كان يستفيد منه 18 مليون شخص غير دقيقة.

وأوضح في برنامج إذاعي، السبت، أن هذا الرقم يتعلق بـ 18 مليون استفادة من الخدمات في المستشفيات العمومية، وليس عدد الأشخاص المستفيدين في البرنامج.

وأكد بايتاس أن الحكومة حرصت على تحويل المواطنين من الرميد إلى أمو تضامن على أساس الاستحقاق والاستهداف عكس البرنامج السابق الذي كان يضم أشخاصا لا يستحقون الاستفادة، لافتا إلى أن الدولة تؤدي الاشتراكات بالنسبة للفئات غير القادرة على دفع الاشتراكات.

وأضاف بايتاس أن الحكومة حرصت على تدبير ملف تحويل المسجلين في برنامج الرميد إلى برنامج أمو تضامن بمقاربة تستحضر المسؤولية والاستحقاق، مذكرا بأن 10.5 مليون شخص يستفيدون اليوم من خدمات أمو تضامن، بالإضافة إلى 3.5 مليون أسرة تستفيد من الدعم الاجتماعي المباشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • Hamudou
    منذ شهرين

    العديد من الفقراء والمعوزين طولبوا باداء مبالغ مالية واشتراكات شهرية مقابل استفادتهم . في الوقت الذي كانوا ينتظرون الدعم اصبحوا ملزمين بادائات شهرية فتخلو عن امو واصبحوا بدون رميد