أخبار الساعة، مجتمع

انقطاع مفاجئ للكهرباء في “بلاصاطورو” بطنجة يفجر غضب الساكنة ضد “أمانديس”

شهدت منطقة “بلاصاطورو” بمدينة طنجة، ليلة الأحد-الإثنين، انقطاعا مفاجئا للكهرباء عن المنازل والمحلات التجارية، دام لساعات، ما أثار غضب واستياء ساكنة المنطقة.

وحسب ما عاينته جريدة “العمق”، فإن حي العاليا “بلاصاطورو” الذي يتبع لمقاطعة الشرف-مغوغة، غرق في الظلام بشكل تام، دون سابق إنذار من طرف شركة “أمانديس” الموكلة بتدبير قطاع الكهرباء في المدينة.

وتسبب انقطاع التيار الكهربائي، الذي دام في البداية ساعتين، في شلل العديد من الخدمات الأساسية، كما اضطرت المحلات التجارية إلى الإغلاق أو الاستعانة بالشموع لاستئناف عملها، في ظل غياب تام لأي فرق من شركة “أمانديس” لإصلاح العطل.

وعبر عدد من سكان المنطقة عن غضبهم الشديد من هذه الانقطاعات المتكررة للكهرباء، والتي تفاقمت في الآونة الأخيرة، خاصة مع حلول فصل الصيف، معتبرين أن شركة “أمانديس” لا تبالي بمعاناة المواطنين، ولا تقدم أي خدمات تليق بمستوى التزاماتها التعاقدية.

وطالب السكان، في تصريحات متفرقة لجريدة “العمق”، والي طنجة الجديد، يونس التازي، بالتدخل لوضع حد لهذه الانقطاعات المتكررة، ومحاسبة شركة “أمانديس” على إهمالها وعدم احترامها لالتزاماتها.

يُشار إلى أن عقد شركة “أمانديس” مع جماعة طنجة من المنتظر أن ينتهي في عام 2026، وهو ما يطرح تساؤلات بأن استمرار شركة في الالتزام ببنود هذا العقد في ظل تردي الخدمات المقدمة من طرف الشركة وتفاقم معاناة ساكنة طنجة مع انقطاعات التيار الكهربائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *