آخر أخبار الرياضة، العمق الرياضي

قمة الدفاع الجديدي والكوكب المراكشي تنتهي سلبا وحسم الصعود يتأجل للجولة الأخيرة

تأجل حسم الصعود للقسم الوطني الأول من البطولة الاحترافية، رفقة النادي المكناسي، للجولة الأخيرة، بعدما انتهت قمة الدفاع الحسني الجديدي وضيفه الكوكب المراكشي لحساب الجولة 29 من القسم الثاني على إيقاع البياض، فيما ارتقى الاتحاد الإسلامي الوجدي للمركز الثالث بعد تغلبه على ضيفه وداد فاس بهدفين دون رد.

وفشل الفريقان في زيارة الشباك خلال اللقاء، حيث لم يتم تسجيل محاولات خطيرة من الطرفين، لتحسم نتيجة “البياض” المباراة ويتأجل حسم صعود الفريق الذي سيرافق النادي المكناسي للجولة الأخيرة.

وبهذه النتيجة، رفع الفريق الجديدي رصيده إلى 51 نقطة في المركز الثاني من ترتيب البطولة في قسمها الثاني، بينما تراجع الكوكب المراكشي للمرتبة الرابعة بـ48 نقطة.

واستغل الاتحاد الإسلامي الوجدي هذه النتيجة ليصعد للمركز الثالث ويدافع عن حظوظه في بلوغ القسم الأول، إثر تغلبه على وداد فاس بهدفين دون رد رفع به رصيده للنقطة 49 قبل جولة من نهاية البطولة في قسمها الثاني.

وكان فريق الدفاع الحسني الجديدي مطالبا خلال هاته المواجهة بالانتصار، لتحقيق الصعود بشكل رسمي للقسم الأول، وعدم انتظار حسابات الجولة الأخيرة من البطولة، بينما بحث الفريق المراكشي في هذه المباراة عن تحقيق الفوز للحفاظ على حظوظه في الصعود للقسم الأول، غير أن ذهه النتيجة عقدت من مأمورية فريق المدينة الحمراء في العودة لقسم الأضواء.

جدير بالذكر أن النادي المكناسي ضمن صعوده للقسم الوطني الأول بعد 11 سنة من الغياب وتصدره للقسم الثاني، برصيد 58 نقطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *