https://al3omk.com/99945.html

سوق المغرب يشكل ثان وجهة لصادرات إسبانيا الخارجية

سجل سوق المغرب المرتبة الثانية لصادرات إسبانيا من خارج الاتحاد الأوروبي، والمرتبة التاسعة بعد أسواق الاتحاد، وذلك بزيادة قدرت بـ 27.5 بالمائة خلال الأشهر الخمسة الأولى من سنة 2016، وبقيمة إجمالية بلغت 390 مليون أورو.

وحسب الوكالة الأندلسية للترويج الخارجي، فإن قيمة صادرات الشركات الأندلسية نحو السوق المغربية زادت بأكثر من الضعف، إذ انتقلت من 399 مليون سنة 2006 إلى 836 مليون في 2015.

وحسب المصدر ذاته، فإن عدد الشركات الإسبانية المصدرة إلى المغرب، يبلغ 3604 مقاولة في 2015، أي 19 بالمائة من عدد الشركات المصدرة بهذه الجهة، وهو ما يبرز اهتمام الشركات بالسوق المغربية.

ويحتل الوقود والزيوت المعدنية، المرتبة الأولى من المنتجات المصدرة للمغرب (140مليون أورو)، ويليها النحاس (49 مليون أورو)، والمعدات الكهربائية (27,8 مليون) والبلاستيك ومشتقاته (23 مليون)، ثم الآلات والأجهزة الميكانيكية (17 مليون).

ووفقا للوكالة الأندلسية للترويج الخارجي، فإن إقليم قادس هو الأكثر تصديرا نحو المغرب بمجموع 149 مليون أورو خلال الفترة نفسها، متبوعا بقرطبة (59 مليون أورو)، وويلفا (57 مليون أورو).

وذكرت الوكالة أن فرص الأعمال والتجارة بين الجانبين تهم العديد من القطاعات، بدءا من الفلاحة والصناعات الغذائية والطاقات المتجددة، مرورا بالصناعة وانتهاء بالبنيات التحتية.

كما أكدت على أن المغرب سيصبح في السنوات المقبلة، أرضا للشركات الأندلسية، بفضل تكامل اقتصادي ضفتي مضيق جبل طارق، والمشاريع التنموية الكبرى المفتوحة في المغرب.