"بيجيدي" يدعو للتحقيق في وفاة أحد أعضائه بأرفود ويرجح أنه قُتل

30 يوليو 2016 - 16:46

طالبت الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بإقليم الرشيدية، السلطات المختصة بفتح تحقيق في حادث غرق عضو بالحزب تم العثور عليه رفقة ابنه الذي يبلغ من العمر زهاء 14 سنة، بساقية للماء بجماعة “عرب الصباح زيز” أمس الجمعة.

وذكر البلاغ، الذي تتوفر عليه “العمق المغربي” أن الحادث يرجح بشكل كبير أن يكون جريمة قتل، وليس غرقا عاديا، مضيفا أنه “من من خلال معاينة أولية لجثتي الفقيدين، الحبيب الشاوي وإبنه، تبين وجود فرق في رأس الأب بآلة حادة وخنق الابن ورميهما في ساقية لا يتجاوز ارتفاع مائها 70 سنتيمترا”.

وتساءل الحزب “هل وفاة الشاوي جريمة قتل ومحاولة ﻹخفائها بالغرق؟” فيما صرح الكتاب الإقليمي للحزب بأرفود محمد الدريسي، أن هناك معطيات تشير إلى أن الأمر يتعلق بجريمة قتل بدليل وجود أثار الضرب بآلة حادة على رأس الأب، خاصة وأن جثته وُجدت مجموعة وهو دليل على احتمال أنه كان ملقى داخل حقيبة سيارة أو ما شابهها وليس غريقا.

وأضاف الدريسي في تصريح لجريدة “العمق المغربي”، أن هناك مؤشرات تدل على أن الحادثة هي عملية قتل، منها أن عمق الساقية لا يتجاوز متر وهو يدل على استحالة الغرق فيها، خاصة وأن الأب يجيد السباحة، إضافة إلى أن صبيب المياه ضعيف ولا يمكنه جر الجثة 10 كيلومتر في ظرف وجيز.

وأفاد المتحدث ذاته، أن عضوا آخر بالحزب تعرض لمحاولة قتل في دجنبر من السنة الماضية بعد الهجوم عليه وضربه بآلة حادة في رأسه في نفس المنطقة، وهو ما يؤشر، على أن هناك أطراف تصفي حسابات سياسية، مضيفا أن هناك معطى آخر له علاقة بصراع حول الماء وتقسيمه بين السكان، حيث يرجح وجود صراع بين الضحية وأطراف أخرى في هذا الموضوع، حسب المصدر ذاته.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

الأقاليم الجنوبية - الصحراء المغربية

العثماني ينوه بمواقف أبناء الصحراء ويؤكد أن الإجماع الوطني صخرة تتكسر عليها كل المؤامرات

رئيس الحكومة: معدل إنجاز مشاريع البرنامج التنموي للأقاليم الجنوبية تجاوز %70

تجمع قبائل مغربية بالكركرات

العثماني: المغرب حقق انتصارا جديدا في الكركرات والمشروع الانفصالي أقُبر عمليا

تابعنا على