https://al3omk.com/110984.html

قالت الصحف: الحموشي يطلق فرق “كومندوس” لتحرير الرهائن والتدخل المسلح

“كومندوس” لتحرير الرهائن

نستهل جولتنا الصحفية ليوم غد الأربعاء، من يومية المساء، التي كتبت أن المدير العام للأمن الوطني عبد اللطيف الحموشي، أطلق بشكل رسمي الفرق الأمنية الجديدة المعروفة اختصارا بالـ BRi، والتي تعنى فرقة الأبحاث والتدخل، إذ جرى الشروع في العمل بعدد من ولايات الأمن في مجموعة من المدن المغربية على رأسها مكناس وفاس وسلا، والتي تسجل أعلى نسب الجريمة، فيما ينتظر أن تنتشر قريبا في مختلف مدن المملكة.

وأشارت المساء، إلى أن الحموشي، أعلن عن إنطلاق فرق “كوموندس”، تابعة للشرطة القضائية شبيهة بالفرق الأمنية الأمريكية الخاصة بالتدخلات الأمنية الحساسة، مضيفة أن الفرق الجهوية الجديدة ستكون تابعة لولاية الأمن بالمدن التي تشتغل بها، ولا يمكنها التدخل، إلا بتنسيق مع المديرية العامة للأمن الوطني.

وأوضح الخبر ذاته، أن هذه الفرق تتوفر عل خلية للتفاوض لتحرير الرهائن وفرقة خاصة بالتدخلات لمواجهة الرهائن، إضافة إلى فرق لمواجهة مشتبه بهم مسلحين، ستكون معززة بوسائل لوجيستيكية متطورة.

استخدام طائرات مروحية متطورة لضبط الكيف

وفي خبر آخر، أفادت المساء، أن مصادر أمنية موثوقة، كشفت أن السلطات الأمنية بمنطقة الشمال، كثفت من عملية التنسيق من أجل إلقاء القبض، على مافيات دولية للاتجار بالقنب الهندي والكوكايين، مؤكدة أن قوات الدرك الملكي في كل من الشاون وتطوان والحسيمة، ستعمد لاستخدام طائرات مروحية وتكنولوجيا متطورة، للقيام بعمليات مسح على طول المنطقة الساحلية المعروفة بزراعة الكيف.

وأوردت اليومية ذاتها، أن السلطات الأمنية وفي إطار الانخراط في جهود دولية لمحتربة الاتجار الدولي في المخدرات، خاصة فيما يرتبط بتهريب الكوكايين، أقدمت على توظيف تقنيات متطورة وخرائط فائقة الدقة ملتقطة من أقمار صناعية من أجل تعقب التجار الكبار.

مواجهات في جامع الفنا

إلى يومية الأخبار، التي ذكرت أن ساحة جامع الفنا بمراكش، شهدت امس الاثنين، مواجهات عنيفة بين عاملين بمحلات بيع المأكولات استعملوا فيها السكاكين والآلات الحادة، أسفرت عن اعتقال شخص وإرسال آخر إى المستشفى بعد إصابته بجروح خطيرة في الرأس والوجه.

وأفادت الأخبار، أن أسباب المو اجهات تعود إلى خلافات بين عاملين بسبب المنافسة الشرسة، على استقطاب السياح ما جعل عددا من هؤلاء يصابون بالفزع ويغادرون مكان الواقعة خشية تعرضهم إلى مكروه.

وحسب الخبر ذاته، فإن مصالح ولاية مراكش أصدرت قرارا يقضي بتوقيف كشكين عن العمل إلى أجل غير مسمى، وتسلم أصحاب المحلين القرار ليلة أمس، بعد ساعات قليلة من الحادث.

النظر في اختلاس أموال عمومية

ونقرأ في خبر آخر، أن الهيأة القضائية المكلفة بقسم جرائم الأموال بغرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالرباط، نظرت أمس الاثنين، في ملف مدير وكالة بنكية في طنجة بالحسيمة، يتابع في حالة اعتقال بالسجن المحلي سلا 1.

ونشرت اليومية ذاتها، أن المتهم يتابع من أجل تهم اختلاس وتبديد أموال عمومية، وتبديد وثائق بنكية، وجرى اكتشاف ذلك من خلال البحث الداخلي الذي أجرته لجنة التفتيش والمراقبة للمديرية الجهوية لبريد المغرب، بجهة طنجة، والتي تبينت عبره ما سماه تقرير للجنة، مجموعة من الاختلالات والمخالفات التي تؤكد أن المتهم هو وحده من يتحمل مسؤوليتها.

وذكر الخبر ذاته، أن المعطيات التي تشير إليها وثائق الملف، تبرز أن عملية تدقيق الحسابا، توضح أنه فيما يتعلق بالصندوق الحديدي للوكالة، الذي تبين بعد الاطلاع على السجل الخاص بالرواج اليومي للأموال، أن المبلغ الاجمالي به، يجب أن يصل بتاريخ 31 يناير 2013، 92.519.656 درهما.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك