https://al3omk.com/111163.html

تأجيل محاكمة المتهمين في جريمة الاعتداء على شيماء إلى 20 يونيو الجاري

أعلنت المحكمة الابتدائية بمكناس، اليوم الإثنين، تأجيل النظر في ملف الطلبة المتهمين بالاعتداء على الفتاة شيماء التي كانت تشتغل بمقصف جامعة مولاي إسماعيل وحلق شعرها، إلى غاية يوم 20 من الشهر الجاري.

وجاء قرار المحكمة بتأجيل النظر في هذا الملف الذي يتابع فيه الطلبة المعتقلين بعدة تهم من بينها الاحتجاز في حق قاصر وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم وممارسة العنف والضرب والجرح بالسلاح الأبيض وغيرها، من أجل إعداد الدفاع.

كما رفضت هيئة المحكمة الطلب الذي تقدم به دفاع المتهمين المتابعين في هذا الملف، بتمتيعهم بالسراح المؤقت وقررت مواصلة النظر في ملفهم وهم في حالة اعتقال.

ويتابع الطلبة المتهمين في هذا الملف بتهم من بينها الاحتجاز وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة والضرب والجرح بالسلاح الأبيض والإيذاء العمدي وحيازة السلاح الأبيض في ظروف من شأنها المس بسلامة الأشخاص والأموال والتهديد وغيرها.

وكانت مصالح الأمن بمكناس قد اعتقلت بمناطق متفرقة بالمدينة، مجموعة من عناصر فصيل “البرنامج المرحلي” وذلك للاشتباه في علاقتهم المباشرة بواقعة الاعتداء الجسدي المقرون بالسرقة الذي تعرضت له فتاة قاصر وشقيقتها بمدينة مكناس.

وكشفت التحريات التي أنجزتها المصالح المختصة أن الطلبة المعتقلين لهم علاقة مباشرة بحادثة الاعتداء الجسدي على الفتاة القاصر التي كانت تشتغل بمقصف الجامعة والتي تعرضت للعنف وحلق شعرها وحاجبيها.

تعليقات الزوّار (0)