https://al3omk.com/119693.html

صحيفة بريطانية تشيد بدعم الخليج القوي للوحدة الترابية المغربية

أشادت الصحيفة الإلكترونية اللندنية “ميدل إيست أونلاين” بالدعم القوي لدول مجلس التعاون الخليجي، للمغرب بخصوص قضية الصحراء، مؤكدة أن هذه المساندة تعكس التضامن العربي المتنامي والفاعل في مواجهة التهديدات التي تحيق بالبلدان العربية.

وأضافت الصحيفة أن قمة الرياض بين المغرب ودول مجلس التعاون الخليجي “ستظل موشومة في تاريخ الدبلوماسية المغربية بقيادة الملك محمد السادس الذي تمكن من الحصول على دعم القادة العرب لقضيته الوطنية، موجها بذلك ضربة قوية لأعداء الوحدة الترابية للمملكة.

وتابعت الصحيفة أن دول مجلس التعاون الست (السعودية، الإمارات، الكويت، قطر، عمان، البحرين) أعلنت علنا دعمها الثابت لمغربية الصحراء، ولمخطط الحكم الذاتي الذي قدمه المغرب من أجل تسوية نهائية لهذا النزاع الإقليمي المفتعل.

وأكدت الصحيفة أن قادة دول مجلس التعاون الخليجي أعربوا أيضا عن رفضهم المساس بالمصالح العليا للمغرب، معتبرين أن قضية الصحراء المغربية، هي قضية مركزية بالنسبة لبلدان المجلس.

وقالت الصحيفة في تحليل لنتائج القمة المغربية – الخليجية بالرياض، إن هذه القمة مكنت من وضع أسس شراكة جيواستراتيجية بين المغرب وأشقائه الخليجيين، مبرزة إرادة بلدان الخليج لتعزيز شراكتها مع المملكة الحليف الذي يحظى بالمصداقية، كما تبرهن على ذلك مساهمته في الجهود العربية من أجل استعادة السلطة الشرعية في اليمن، وفي عمليات أخرى للسلام بالمنطقة.

وأكدت الصحيفة أن القمة المغربية الخليجية، “شكلت منعطفا في تاريخ المملكة مع بلدان الخليج ،ذلك أنها مكنت من مأسسة العلاقات مع شركائها العرب”، كما أتاحت لقادة هذا التجمع الإقليمي، والملك محمد السادس بحث وسائل المواجهة الجماعية لمخاطر التهديدات المحيطة بالعالم العربي.