عاجل.. إسبانيا تستدعي السفير المغربي بعد طرد الرباط لمحامين إسبان

07 أبريل 2016 - 10:39

استدعت وزارة الخارجية الإسبانية، السفير المغربي بمدريد، فاضل بنعيش، على خلفية طرد الرباط لمحاميين إسبان حضروا من أجل معتقلي “إكديم إزيك”.

وقالت جريدة “إلباييس” الإسبانية، إن وزير الخارجية الإسباني استدعى اليوم الخميس، سفير المغرب بمدريد، للمطالبة بتوضيحات بشأن طرد المغرب لخمسة محامين إسبان وفرنسيين اثنين وبلجيكي، وترحيلهم إلى بلدانهم أمس الأربعاء.

وأضافت الجريدة على موقعها الإلكتروني، أن الخارجية الإسبانية تقدمت بطلب رسمي إلى سفارة المغرب بمدريد، تطالب الرباط بتوضيحات رسمية وعاجلة حول أسباب طرد المحامين الإسبان.

وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، أوردت في خبر لها مساء اليوم الخميس، أن وزير الخارجية الإسباني “خوسيه لويس مارغايو”، عبر عن قلقه من قرار سلطات الرباط طرد المحامين الإسبان، مطالبا بتوضيحات حول الأسباب الحقيقية لهذا الإجراء، وتوفير الحماية اللازمة للمحامين.

وكانت ولاية جهة الرباط- سلا- القنيطرة، قد قررت طرد 8 أجانب (2 من جنسية فرنسية، 1 من جنسية بلجيكية و5 من جنسية إسبانية) خارج التراب المغربي، والذين يمثلون ما يسمى بـ”التجمع الدولي للمحامين لدعم معتقلي أكديم إيزيك”، كانوا قد دخلوا التراب الوطني بهدف إثارة الفوضى والمس بالنظام العام، حسب بلاغ السلطات.

وصرح مصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، خلال ندوة صحفية اليوم الخميس، أن المغرب لن يقبل الانخراط في المس بالنظام العام، وقد تعامل بصرامة مع موضوع المحامين الأجانب، حيث تم التواصل مع السفارة الإسبانية ليتم تنقيل الصحافيين في اتفاق مع المصالح القنصلية، وفق تعبيره.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

أعضاء بالمكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي يتهمون لشكر بـ “تزوير” بلاغ الاجتماع

عضو بالبرلمان الأوربي: البوليساريو والجزائر تستغلان مخيمات تندوف لجني الأموال

بلكبير: اليوسفي لعب دورا في قضية الديمقراطية.. وخطاب بروكسيل لم يقدم فيه نقدا ذاتيا (فيديو)

تابعنا على