مثير.. عسكري يقف وراء إدخال علم

مثير.. عسكري يقف وراء إدخال علم "داعش" إلى ثكنة تاكونيت

04 مارس 2016 - 17:14

كشف مصدر مطلع لجريدة “العمق المغربي”، أن عسكريا يقف وراء إدخال علم “داعش” إلى ثكنة عسكرية بمنطقة تاكونيب بإقليم زاكورة، لافتا إلى أن عناصر الدرك الملكي ألقت القبض على العسكري ووضعته تحت الحراسة النظرية من أجل التحقيق معه.

وأفاد مصدر الجريدة، أن أعوان السلطة استطاعوا الوصول إلى المعني بالأمر، بعد دخولهم على خط التحقيقات، مشيرا إلى أن العسكري اعترف أمام الدرك الملكي بمسؤوليته في ما حدث.

وأضاف المصدر، أن أعوان السلطة كشفوا المتورط في الحادثة عن طريق استجواب أصحاب محلات بيع الصباغة بالجماعة، نظرا لكون اللافتة التي تم إدخالها إلى الثكنة مطبوعة بمواد الصباغة، لافتا إلى أن صاحب إحدى المحلات تعرف على صورة العسكري الذي اقتنى منه مواد الصباغة.

وكانت “العمق المغربي” قد كشفت أمس الخميس، في خبر حصري، أن العسكري المذكور أبلغ عن وجود علم “داعش” بالثكنة العسكرية، أثناء مداومته في حراسة الثكنة، مما خلق حالة استنفار لدى مختلف السلطات بالمنطقة.

وأوضح مصدر جريدة “العمق المغربي”، أن العسكري أخبر السلطات أن شابين قاما في الصباح الباكر أمس بإلقاء علم “داعش” داخل الثكنة العسكرية قبل أن يلوذا بالفرار.

وأكدت مصادر الجريدة، أن العلم أسود ومكتوب عليه عبارة “لا إله إلا الله، محمد رسول الله”، وهو العلم الذي يعتمده تنظيم الدولة الإسلامية المعروف بـ”داعش”.

وحول خلفيات الحادث، رجحت مصادر “العمق المغربي”، أن يكون العسكري المذكور يعاني من اضطرابات نفسية، وذلك في انتظار استكمال التحقيقات من طرف السلطات المختصة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

نقابة للتعليم العالي تدعو الدولة للبحث عن مصادر الثروة خارج جيوب الأساتذة والموظفين

“تهميش الكفاءات وفوضى التدبير”.. نقابة تهدد بنشر غسيل المركز الجامعي بمراكش (فيديو)

حصيلة كورونا

إصابة 70 شخصا بكورونا بجهة فاس مكناس خلال 24 ساعة الماضية

تابعنا على