تفاعل كبير مع مخيم ترفيهي للجالية المغربية في قطر

28 ديسمبر 2015 - 02:19

العمق المغربي / الدوحة

شاركت مجموعة من العائلات المغربية المقيمة في قطر، في مخيم ترفيهي نظم بمنطقة “راس مطبخ” في الذخيرة يومي الجمعة والسبت، بحضور عبد الرزاق دينار نائب السفير المغربي في قطر، ومحمد اشباعتو مستشار بالسفارة، رفقة عائلاتهم، إضافة إلى مسؤولين آخرين بالسفارة المغربية.

المخيم الذي نظمه مركز “أصدقاء البيئة” بتنسيق مع الجالية المغربية في قطر، عرف مشاركة أزيد من 120 شخصا يمثلون حوالي 40 عائلة مغربية، قضت ليلة الجمعة-السبت في مخيم برنامج “لكل ربيع زهرة”، الذي يشرف عليه مركز أصدقاء البيئة منذ سنوات، حيث تصادف هذا العام مع تساقط الأمطار في دولة قطر.

برنامج المخيم عرف إقبالا من طرف المشاركين، حيث تم إعداد وجبات مغربية بالاستعانة بطباخ مغربي محترف من أحد مطاعم الدوحة، كما نظمت أنشطة ترفيهية ومسابقات للأطفال، تم تتويجها بتوزيع الجوائز والهدايا على كل المشاركين الصغار.

وتضمن المخيم أمسية للألعاب الذهنية والروايات الشعبية، بهدف التعرف على جوانب من تاريخ قطر والمغرب، إضافة إلى سمر ليلي للحديث عن محطات ومواقف مهمة من تاريخ الجالية المغربية بقطر.

وعرف النشاط حملة نظافة من طرف اﻷطفال لمختلف مرافق المخيم، تعبيرا منهم ومساندة لبرنامج “لكل ربيع زهرة” الذي يحتفي هذا العام بنبتة “اليراوة”، بعد أن سبق لهم قبل أسبوعين المشاركة في نشاط رسمي للبرنامج، بمشاركة أطفال من جنسيات مختلفة.

وأكد القائمون على النشاط، أن الأطفال رسموا صورة مشرفة للجالية المغربية من خلال مشاركتهم المتميزة في حملة النظافة، حيث لقيت استحسان وإشادة مسؤولي مركز “أصدقاء البيئة” الجهة المنظمة للفعالية.

عبدالرزاق دينار، نائب السفير المغربي، قال في كلمة باسم سفارة المملكة المغربية في الدوحة، إن هذا المخيم “يعبر عن مدى متانة الروابط التي تجمع الشعبين القطري والمغربي، خاصة وأن المخيم تزامن مع تساقط أمطار الخير على البلاد، مما أضفى رونقا رائعا على الفضاء”، مقدما شكره لمركز أصدقاء البيئة على هذه البادرة.

وثمن دينار الجهود التي بذلتها اللجنة المنظمة للمخيم في برنامج “لكل ربيع زهرة”، الذي خُصص حصريا ولمدة يومان للعائلات المغربية، مشيرا إلى أن هذا النشاط سيشجع على الإقدام لتنظيم مبادرات أخرى مماثلة في مناطق متعددة من قطر من أجل فتح المجال أمام الجالية المغربية لمزيد من استكشاف مختلف مناطق قطر، حسب قوله.

كما دعا نائب السفير، كل أفراد الجالية المغربية إلى المساهمة بفعالية للانخراط بقوة في إنجاح تنظيم قطر لمونديال 2022، “بحكم اختيار الجالية المغربية لتكون طرفا في مذكرة التفاهم المجتمعية التي وقعتها لجنة المشاريع والإرث المنظمة لكأس العالم 2022 مع 27 جالية”، حسب تعبيره.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

وفاة شاب مغربي عالق بالفلبين .. وهذا توضيح وزارة الخارجية

تصنيف شابة مغربية كأفضل 50 ممارسا شابا للتحكيم في إفريقيا

الدفعة الثانية من المغاربة العالقين بالجزائر تصل إلى مطار وجدة عبر 3 طائرات

تابعنا على