https://al3omk.com/147780.html

اختيار العماري عضوا بمنظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية

تم اختيار فؤاد العماري، العمدة السابق لمدينة طنجة، عضوا في منظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية، وذلك في الجلسة الختامية للملتقى الإقليمي للمنظمة ظهر اليوم الأحد بالعاصمة الموريتانية نواكشوط.

كما تم اختيار رئيس رابطة العمد الموريتانيين الشيخ ولد باية، ورئيس الجامعة الوطنية للمدن التونسية سيف الله الأصرم، لعضوية منظمة المدن والحكومات المحلية عن منطقة شمال إفريقيا، والتي ستجتمع في مدينة جوهانسبورغ بجنوب إفريقيا بمناسبة انعقاد المؤتمر العام للمنظمة الإفريقية نهاية شهر نوبر المقبل.

واختير المغربي عبد العزيز العلوي الحافظي لعضوية لجنة الانتخابات، فيما سيحظى ممثل عن مدينة صفاقس التونسية بعضوية لجنة التدبير المالي بمنظمة المدن والحكومات الإفريقية التي تتخذ من الرباط مقرا لها.

المكتب التنفيذي للمنظمة على مستوى منطقة شمال إفريقيا يتشكل من تسعة أعضاء وهم بالإضافة إلى رؤساء جمعيات المجالس الجماعية بكل من المغرب وموريتانيا وتونس، ممثلون عن مدن الرباط والدار البيضاء ونواذيبو وصفاقس والقاهرة والجزائر العاصمة ،علما بأن الجزائر وليبيا ومصر غابت عن الملتقى.

وتمخضت عن الملتقى، الذي انعقد من 23 إلى 25 أكتوبر تحت شعار “مساهمة المدن والتجمعات المحلية في تنمية ووحدة إفريقيا” جملة من التوصيات من ضمنها على الخصوص التأكيد على إبقاء الرباط مقرا رئيسيا ودائما لمنظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية كما تنص على ذلك قوانين المنظمة.

ويذكر أن الوفد المغربي الذي شارك في ملتقى نواكشوط ضم على الخصوص، بالإضافة إلى فؤاد العماري، عمدة الرباط محمد الصديقي والنائب الأول لعمدة الدار البيضاء محمد الحدادي، ومنية بوهدود ، نائبة برلمانية ورئيسة الجماعة القروية لكصيصات (ناحية أكادير) ووفاء بوعمري رئيسة الجماعة القروية لأولاد زيان، (اقليم برشيد) وعبد العزيز العلوي الحافظي عضو المكتب التنفيذي للجمعية المغربية لرؤساء المجالس الجماعية.

يُشار إلى أن فؤاد العماري، العمدة السابق لمدينة طنجة عن حزب الأصالة والمعاصرة، انهزم في الانتخابات الجماعية والجهوية للرابع من شتنبر بمدينة البوغاز، حيث لم يستطع حزبه الحصول على رئاسة أي مقاطعة بعدما كان يترأس عمودية المدينة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك