البوحسيني: كراهية PJD دفعت البعض للدفاع عن معرقلي الديمقراطية

البوحسيني: كراهية PJD دفعت البعض للدفاع عن معرقلي الديمقراطية

15 مارس 2017 - 17:59

هاجمت الناشطة الحقوقية اليسارية لطيفة البوحسيني، ما أسمتهم “مناهضو الاستبداد بالأمس”، حيث تحولوا بسبب معاداتهم وكراهيتهم لحزب العدالة والتنمية إلى مدافعين عن أحزاب “تعرقل المسار الديمقراطي في المغرب”، مشددة على أن “هؤلاء يبذلون قصارى جهودهم لمقاومة مشروع البيجيدي”.

وقالت لطيفة البوحسيني، في تدوينة لها عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، “حينما يتحول جزء من مناضلي ومناهضي الاستبداد بالأمس إلى مدافعين عن أحزاب ليس لها من ذلك إلا الإسم، فقط لأنهم يكنون كراهية عمياء لحزب العدالة والتنمية، فقل إن الساعة آتية لا ريب فيها”.

وأضافت البوحسيني: “أفهم أنّ هؤلاء يعارضون ولا يتفقون مع هذا الحزب (البيجيدي)، ويبذلون قصارى جهودهم لمقاومة مشروعه”، مردفة “لكن أن يقوموا بذلك من خلال الدفاع عن أحزاب استعملت لعقود طويلة من أجل عرقلة مسار البناء الديمقراطي ومسار التنمية عبر الفساد والاغتناء اللامشروع، فهذا أمر يطرح أكثر من علامة استفهام عن النوايا الحقيقية لهؤلاء”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك
marocain منذ 3 سنوات

QUE DIEU TRES HAUT VOUS GARDE MADAME. LE MAROC A BESOIN DE FEMMES COMME VOUS? PAS D HOMMES QUE CEUX QUI BLOQUENT LA FORMATION DU GOUVERNEMENT ET DETESTE LE PJD. CES MEMES HOMMES QUI SE DISENT ETRE DEMOCRATES, SONT TRES LOIN DE LA DEMOCRATIE ET LES INTERETS LES POUSSENT A ETRE LES ENNEMIS DE CETTE JEUNE DEMOCRATIE

مقالات ذات صلة

المغرب يدين “هجوم نيس” ويعرب عن تضامنه وتعاطفه مع الضحايا

بنكيران: ماكرون أخطأ ولا يجوز الاعتداء على أي فرنسي بحجة الدفاع عن الرسول

الاتحاديون يخلدون يوم الوفاء .. ولشكر: ملتفون حول وطننا لمواجهة الجائحة

تابعنا على