سياسة

منيب: 5 أشخاص في المغرب يحتكرون ما يكفي لتغذية 600 مليون شخص

07 مايو 2017 - 17:01

اعتبرت الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد نبيلة منيب، أن خمسة أشخاص فقط يحتكرون كل ثروات أعالي البحار، والتي تكفي لتغذية 600 مليون نسمة في القارة السمراء التي تعاني من الشتات وتحاول لملمته والتصدي لمظاهر ما أسمته “العولمة المتوحشة”، كما شدد على أن مدينة آسفي الساحلية تم استنزافها من شركات انتقلت إلى الجنوب وتركت للمدينة البطالة والتلوث القاتل.

وأضافت منيب، التي حلت ضيفة على فرع حزبها في محاضرة مفتوحة أمس السبت بمدينة آسفي، أن المدينة المذكورة أصبحت تعاني من حالة تلوث قاتلة تشكل خطرا على صحة الإنسان والبيئة، وتابعت “نعرف كذلك أن المنطقة غنية بثرواته البحرية، ولكن في ظل العولمة المتوحشة هناك العديد من الشركات التي كانت تشتغل في هذه المدينة انتقلت إلى الجنوب”.

ودعت منيب إلى النضال من أجل بيئة مستديمة، وذلك عبر العمل المتوصل على نشر الوعي والتحسيس، وكذا الضغط بالعرائض وبكل الأشكال النضالية للمساهمة في الحفاظ من جديد على بيئة سليمة في هذه المدينة وكل المدن المغربي، وفق تعبيرها.

وشددت زعيمة الحزب الاشتراكي الموحد على أن حاضرة الساحل أصبحت تعاني من أزمة اقتصادية واجتماعية حادة خصوصا في صفوف الشباب وحملة الشواهد العليا، كما وصفت المغرب بـ “بلاد التناقضات الكبرى”، بحيث “يحتاج الكفاءات ولما يعدها يكون مصيرها البطالة والتهميش”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

سياسة

توجيه ملكي لحكومة أخنوش بإطلاق “إصلاح عميق” لقطاع الصحة والقطاع العام

سياسة

الملك يترأس اجتماعا وزاريا ناقش قانون المالية وقانون تنظيمي واتفاقيات دولية

سياسة

خُبراء أفارقة يدعون لطرد ما يسمى بـ”بالجمهورية الصحراوية” من الاتحاد الإفريقي

تابعنا على