https://al3omk.com/179654.html

تأسيس لجنة للدفاع عن معتقلي الفيسبوك والبوحسيني تترأسها

أعلن اليوم الخميس بالرباط، عن تأسيس لجنة للدفاع عن معتقلي الفيسبوك، حيث تم اختيار الحقوقية والكاتبة اليسارية لطيفة البوحسيني منسقة للجنة.

تأسيس اللجنة جاء بعد نقاش حول سبل دعم المعتقلين، احتضنه مقر شبيبة العدالة والتنمية اليوم الخميس بالرباط، بحضور ممثلي هيئات حقوقية وسياسية بمشاركة شخصيات سياسية وإعلامية وحقوقية.

وضمت اللجنة في عضويتها كل من عبد العالي حامي الدين، عبد العالي مستور، توفيق بوعشرين، محمد عباسي، رشيد العدوني، خالد البوقرعي، عبد الإله الخضري، محمد أمكراز، محمد زهاري، محمد اشطيبات.

وكان القيادي في حزب العدالة والتنمية، عبد العلي حامي الدين، قد طالب في هذا اللقاء، رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، بوضع ملتمس أمام الملك للعفو على شباب الفيسبوك المعتقلين، معتبرا أن العفو الملكي في النظام القانوني المغربي هو آلية لتصحيح الأخطاء القضائية والمسطرية.

وأوضح خالد البوقرعي، الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، أن شباب العدالة والتنمية المعتقلين على خلفية تدويناتهم على فيسبوك، “عازمون على مواصلة الإضراب رغم محاولات ثنيهم عن ذلك، فرسالتهم هي نموت ولا نُتهم بالإرهاب”، معتبرا أن الرسالة الحقيقية وراء هذا الاعتقال موجهة لكل الشباب الذين يؤمنون بالإصلاح من داخل المؤسسات، تقول: “انكمشوا ولا تتعبوا أنفسكم في الإصلاح”، حسب قوله.

يُشار إلى أن المحامي عبد الصمد الإدريسي، عضو هيئة الدفاع عن معتلقي الفيسبوك، كشف أن المعتقلين الذين يواصلهم إضرابهم عن الطعام لليوم التاسع على التوالي، فقدوا 30 كيلوغراما من أوزانهم، بسبب وضعهم الصحي المتدهور.

وأوضح الإدريسي في تدوينة على حسابه بفيسبوك، أنه زار المعتقلين رفقة المحامي سعيد النقرة، زوال اليوم الخميس، مشيرا إلى أن المعتقل يوسف الرطمي فقد 9 كلغ، و عبد الإله الحمدوشي 7 كلغ، أحمد الشطيبات 6 كلغ، محمد بنجدي 4 كغ، محمد حربالة 4 كلغ.

تعليقات الزوّار (0)