رسميا.. محامون يضعون شكاية لدى القضاء لاعتقال “بيريتز” المتواجد بالرباط (فيديو)
https://al3omk.com/235071.html

رسميا.. محامون يضعون شكاية لدى القضاء لاعتقال “بيريتز” المتواجد بالرباط (فيديو)

تقدمت رسميا، هيئة الدفاع الخاصة بمجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين، والائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع المكون من 15 هيئة وشبكة حقوقية وطني، بطلب لدى القضاء المغربي، من أجل اعتقال وزير الدفاع الإسرائيلي السابق “عمير بيريتز”، بعد دخوله الأراضي المغربية ومشاركته في ملتقى دولي بمجلس المستشارين، أمس الأحد واليوم الإثنين.

وتقدم صباح اليوم الإثنين، لدى الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بالرباط، كل من النقيب عبد الرحمان بنعمر والنقيب عبد الرحيم الجامعي والمحامي خالد السفياني، “بطلب لاعتقال الإرهابي عمير بيريتز والوفد الصهيوني المرافق له”، نظرا لتواجدهم حاليا داخل التراب الوطني بالعاصمة الرباط، وذلك بالموازاة مع وقفة رمزية أمام المحكمة ذاتها.

وجدد المحامون في طلبهم المقدم للمحكمة، ما ورد في الشكاية السابقة المقدمة ضد نفس الشخص “عمير بيريتس” وزير الحرب السابق في الكيان الصهيوني، والتي تم تقديمها منذ سنة 2006 إبان العدوان الصهيوني على لبنان، بعد ارتكاب مجازر ضد الإنسانية، وعلى رأسها مجزرة ملجأ “قانا” التي سقط خلالها أكثر من 35 طفلا مع عشرات المدنيين تحت القصف الصهيوني.

وشارك في تقديم الشكاية، صباح اليوم، المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، في شخص رئيسه أحمد ويحمان، والكاتب العام للمرصد عزيز هناوي، والناشط البارز في نفس المرصد عبد الله أوباري، إلى جانب الإعلامي الفلسطيني محمود معروف.

وشهد البرلمان المغربي، صباح أمس الأحد، ملاسنات حادة بين مستشارين برلمانيين من الغرفة الثانية، وبين الوفد الصهيوني المشارك في المناظرة الدولية التي ينظمها مجلس المستشارين والجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط بشراكة مع المنظمة العالمية للتجارة، حيث رفع المسير الجلسة بعدما تحولت القاعة إلى ساحة لمشادات كلامية بين الطرفين.

وتظاهر العشرات من الحقوقيين والسياسيين والنشطاء، مساء أمس الأحد بالرباط، احتجاجا على استضافة وفد صهيوني يترأسه وزير الدفاع الإسرائيلي السابق “عمير بيريتز”، داخل مبنى البرلمان، محملين المسؤولية لمجلس المستشارين، داعين الدولة المغربية إلى التدخل بشكل عاجل لوقف “اختراق الكيان الصهيوني للمؤسسات الدستورية الوطنية”.

ونعت وزير الدفاع الإسرائيلي السابق “عمير بيريتز” المحتجين على حضوره إلى المغرب، بـ”المتطرفين”، قائلا: “لن نسمح للمتطرفين بملاءمة جدول الأعمال الدولى”، حيث أوردت صحيفة “تايمز أوف إسرائييل”، أن “بيرتيز” أوضح فى تدوينة على “فيسبوك” أنه “تلقى دعما من ممثلين عن كافة الدول فى المؤتمر” الذي انعقد أمس بالرباط.

وأضافت الصحيفة نقلا عن المتحدث باسم بيريتيز، أن مسير الجلسة، اعتذر من وزير الدفاع الإسرائيلي بالقول، إن “هذه الأقلية لا تمثل البرلمان أو الشعب المغربي”.

يشار إلى أن عمير بيريتز، يعتبر واحدا من قادة الاحتلال الصهيوني الذين ارتكبوا مجازر مروعة في حق الفلسطينيين واللبنانيين حين كان وزيرا للدفاع في الكيان الصهيوني، وتعتبر مجزرة “قانا” التي قتل فيها عشرات الأطفال في لبنان عام 2006، واحد من أبشع المجازر التي ارتكبتها “إسرائيل” بقيادة بيريتز.