مجتمع

محكمة بسيدي قاسم تغرم الزميل بلكاوي بـ 8 ملايين سنتيم

قضت المحكمة الابتدائية بسيدي قاسم، أول أمس الأربعاء، في الدعوى التي رفعها البرلماني ورئيس المجلس البلدي لسيدي قاسم عن حزب الاستقلال، ضد الزميل الصحفي عبد الحي بلكاوي بأداء هذا الأخير لغرامة مالية قدرها ثمانية ملايين سنتيم.

وتعود تفاصيل القضية، إلى مقال نشره الزميل بلكاوي على جريدة “هبة بريس”، تضمن تصريحا للبرلماني المذكور والذي توعد من خلاله ”بتقطيع أرجل من يصل إلى ملعب العقيد العلام” بعد أن قرر إغلاقه.

وفي هذا السياق، عبرت النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، عن استنكارها لما أسمته بـ”سياسة محاولة تكميم الأفواه، وإرهاب خدام مهنة المتاعب”، رافضة كل “أشكال التضييف على حرية الصحافة والتعبير، والتجاوزات التي تعد انتهاكا لها، وتعلن أنها ستبقى على الدوام، المدافع الأول عن الجسم الصحفي بكل مكوناته”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *