https://al3omk.com/257484.html

القدس تعزل أمريكا مجددا .. 128 دولة تصوت لفلسطين مقابل 9 لترامب

حقق الفلسطينيون انتصاراً دبلوماسياً جديداً على المستوى الدولي باستصدار قرار عن الجمعية العمومية للأمم المتحدة لصالح مدينة القدس المحتلة، وهو القرار الذي يشكل رفضا دوليا واضحا ومباشرا لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب باعتبار القدس المحتلة عاصمة للكيان الاسرائيلي.

وجاء التصويت في جلسة طارئة على مشروع القرار الذي قدمته تركيا واليمن باسم المجموعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامية، بموافقة ثلثي الأعضاء بواقع 128 صوتا، مقابل تسعة أصوات رافضة وامتناع 35 عن التصويت، في حين انسحبت مالي وأفغانستان من المشاركة في تقديم المشروع.

ويؤكد القرار أن أي إجراءات تهدف إلى تغيير طابع مدينة القدس ملغاة وباطلة، ويدعو إلى تكثيف الجهود الدولية لتحقيق السلام الشامل والعادل والدائم في الشرق الأوسط، كما يطالب قرار الجمعية العامة جميع الدول بالامتناع عن إنشاء بعثات دبلوماسية في مدينة القدس.

وصوتت 128 دولة لصالح القرار المؤيد لحق الشعب الفلسطيني في القدس المحتلة، بالرغم من التهديدات التي أطلقها ترامب ضد من سيصوتون مع القرار، وهي تهديدات وصلت الى درجة التلويح بقطع المساعدات الأميركية عن الدول التي ستدعم القرار.

واعتبر متحدث باسم الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن تصويت الأمم المتحدة “انتصار لفلسطين”، كما رحبت حركة “حماس ترحب” بقرار الأمم المتحدة واعتبرته “انتصارا للحق الفلسطيني”.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد عقدت جلستها الطارئة اليوم الخميس، بعد طلب قدمته اليمن وتركيا للتصويت على مشروع قرار رافض لاعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

تعليقات الزوّار (0)