بسبب فيديو.. الأمن يستدعي نشطاء كشفوا “الخنز” بسوق للأسماك بتازة

كشف نشطاء بمدينة تازة، عن توصلهم باستدعاء للمثول أمام الأمن من أجل التحقيق معهم حول شريط فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، يكشف غياب النظافة في المكان المخصص لبيع الأسماك في سوق وسط المدينة.

وأضح نشطاء من بائعي الخضر قرب السوق المذكور، أنهم قاموا يوم السبت الماضي، بتصوير مشاهد من داخل السوق تظهر غياب النظافة وتكاثر الحشرات وتصدي طاولات التي يباع عليها السمك، معتبرين أن الأسماك تباع بـ”الخنز” للمواطنين البسطاء الذين يأتي البعض منهم من البوادي المجاورة.

وقال الناشط أحمد خرباش، في شريط فيديو: “جاتنا النفس ونحن أبناء المدينة وصورنا السوق الذي يباع فيه السمك مع الخنز، والناس يشترونه بـ15 و20 درهم، بدون طبيب أو أي مسؤول، وفي غياب المراقبة والمحاسبة”.

وأضاف أن أحد المسؤولين قدم شكاية ضد النشطاء بسبب انتشار الفيديو الذي يوثق لغياب النظافة بالسوق المذكور، مشيرا إلى المعني بالأمر يريد إلصاق تهمة لهم، ويتعلق الأمر بـ4 نشطاء: أحمد خرباش، رشيد بلفضيل، جمال الخضير جمال، وبن يمة.

وشدد المتحدث ذاته أن النشطاء لم يطالبوا بشيء سوى عدم بيع الأسماك في هذا السوق الذي تغيب عنه شروط السلامة الغذائية، وفق تعبيره.

loading...

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك