https://al3omk.com/308891.html

التضامن مع “سجناء الريف” يصل قنصلية المغرب بباريس (فيديو وصور)

العمق المغربي – باريس

نفذت أربع إطارات نقابية وحقوقية وجمعوية مغربية مقيمة بالديار الفرنسية مساء اليوم الجمعة، وقفة احتجاجية أمام السفارة المغربية بباريس الفرنسية، وذلك للتنديد بالأحكام الصادرة عن محكمة الاستئناف بالدار البيضاء في حق عدد من شباب الريف، الذي انتفض ضد الأوضاع الاجتماعية في إقليم الحسيمة.

ودعا المتظاهرون في وقفتهم التي دامت زهاء ساعتين من الزمن، شعارات طالبوا خلالها بإطلاق سراح المعتقلين، وإعادة النظر في الأحكام الصادرة في حقهم، كما حملوا لافتات تندد بتلك الأحكام وطالبوا بتحقيق العدالة الاجتماعية بمجموع التراب الوطني.

تجدر الإشارة إلى أن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع باريس و”التجمع من أجل الريف” وجمعية العمال المغاربيين بفرنسا وجمعية حقوق الإنسان بالمغرب التي تم إنشاؤها سنة 1984، قد دعت منذ صدور الحكم على الزفزافي ورفاقه، إلى مجموعة من الوقفات الاحتجاجية.

وهكذا، سيتم غدا السبت تنظيم وقفة احتجاجية أخرى مماثلة، بساحة “تروكاديرو” المطلة على برج “إيفل” بقلب باريس.

وفي السياق ذاته، قال عبد الله موبين رئيس جمعية العمال المغاربيين بفرنسا فرع باريس وأحد الفاعلين الحقوقيين بباريس والمنحدر من اقليم اشتوكة ايت باها، إن “الوقفة الاحتجاجية تأتي بعد الردة الحقوقية التي عرفها المغرب مؤخرا، وانتهت بصدور أحكام بالسجن في حق شباب الريف الذين تحولت مطالبهم الاجتماعية إلى قضية سياسية بالدرجة الأولى”.

واعتبر مويين في تصريح لجريدة “العمق” أن تلك الأحكام القضائية من شأنها أن تؤثر على سمعة القضاء المغربي والمسار الديمقراطي الذي نهجه المغرب مؤخرا، حين أعلن القطيعة مع ممارسات سنوات الرصاص، وأسس هيئة الإنصاف والمصالحة.

تعليقات الزوّار (1)
  1. يقول غير معروف:

    لابد من ايجاد حل لهذه الازمة التي دخل فيها المغرب

أضف تعليقك