قبعة أمينوكس المسروقة بـ”تيميتار” تباع على الأنترنيت.. والمبلغ “استثنائي”

عرض “سارق” المغني المغربي أمين التمري الشهير بأمينوكس، القبعة التي خلف اختفائها جدلا واسعا بمهرجان تيميتار في أكادير، للبيع على موقع بالأنترنيت.
وقدر الشاب الذي يدعى حميد لطفي ثمن القبعة بمبلغ 35000.

وخلف عرض “السارق” للقبعة للبيع موجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة على الإنستغرام، حيث كتبت إحدى الصفحات التي تتابع أخبار المشاهير: “خطاف الكاسكيطا ديال أمينوكس فمهرجان تيميتار قلب فيها البيع ب 35 ألف درهم هههه.. صافي قررت أنبدا نحضر للحفلات ونوقف فالصف الأول نكريسي الفنانين.. احذروووني.”

وفي تفاصيل الموضوع، كان الفنان الطنجاوي بصدد تلبية طلب جماهيره القريبة من المنصة، حين دعوه بالنزول والاقتراب منهم لتحيته في حفل أحياه يوم الجمعة الماضي ضمن فعاليات مهرجان تيميتار بأكادير، وهو الأمر الذي استجاب له، واستغل أحد الحاضرين الفوضى التي عمت المكان، ليسرق منه قبعته ويغيب عن الأنظار، واكتفى السارق بالتلويح بيديه وسط الحاضرين مودعا ضحيته.

المغني المغربي أطلق بعد ذلك نداء عبر صفحته الرسمية بالفضاء الأزرق، طالبا من متابعيه أن يدلوه على حساب “السارق” بالفايسبوك عبر تقنية (الطاغ)، في الوقت الذي اكتفى بالتعليق على الحادث بقوله: “بصحة #الكاسكيط لي كيعرفو يطاغيه”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك