https://al3omk.com/311662.html

مجلس المستشارين .. لجنة تقصي الحقائق حول مناجم جرادة ترى النور

بعد تأخر دام عدة شهور، تم أخيرا بمجلس المستشارين تشكيل لجنة تقصي الحقائق حول تصفية شركة استغلال مناجم جرادة.

وبحسب مصدر مطلع، فإن رئاسة اللجنة قد آلت إلى المعارضة ممثلة في المستشارة ثرية لحرش عن مجموعة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل.

أمام مقرر اللجنة فقد تم منحه للأغلبية، ممثلا في المستشار عبد الصمد مريمي عن حزب العدالة والتنمية، في حين مثل حزب الاستقلال مستشارين برلمانيين.

كما يحضر في اللجنة حزب الأصالة والمعاصرة بمستشارين اثنين، فيما تم منح ممثل واحد لجميع الفرق والمجموعات البرلمانية.

هذا، وعلمت جريدة “العمق”، أن حزب الاستقلال ساهم بقوة في تأخر تشكيل اللجنة، حيث كشف مصدر للجريدة أن مستشارا عن حزب بركة كان قد أقسم أن اللجنة لن تُشكل.

تعليقات الزوّار (1)
  1. يقول الصحراوي:

    كلما اردت دفن حقيقة وتغيير مسارها اجل لها لجنة وتم بقات فين تقارير اللجن السابقة متلا اين الحكومة اليوم في مناقشة تقرير المحروقات بما فيهم رئيس الحكومة

أضف تعليقك