https://al3omk.com/323139.html

المغاربة يتصدرون لائحة المهاجرين بفرنسا لأسباب اقتصادية

قالت منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية أن المغاربة يتصدرون، إلى جانب التونسيين والأمريكيين، المهاجرين الذين وصلوا إلى فرنسا لدواعي اقتصادية.

وأوضحت المنظمة في تقرير حول “توظيف العمال المهاجرين: فرنسا 2017″، أنه من بين 258 ألف و900 مهاجرا دائما دخلوا إلى فرنسا في 2016، 8ر10 في المائة وصلوا في إطار الهجرة الاقتصادية، مقابل 38 في المائة من المهاجرين في إطار عائلي “.

وأضافت أن المهاجرين من خارج أوروبا الذي حلوا بفرنسا لأسباب اقتصادية، ينحدرون بالأساس من الولايات المتحدة، والمغرب وتونس”، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الرسمية “لاماب”.

أما المهاجرون الأوروبيون فينحدرون بالأساس من البرتغال، والمملكة المتحدة وإسبانيا، حسب منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية التي يوجد مقرها بباريس.

وأشارت المنظمة إلى أن الهجرة في إطار عائلي تبقى الوسيلة الأساسية للهجرة نحو فرنسا (38 في المائة).

وفي ما يتعلق بالحاصلين على بطاقة الإقامة لأول مرة في فرنسا، سجل التقرير ذاته أن المغاربة والجزائريين يمثلون كلا منهم 12 في المائة من الحائزين على هذه البطاقة، يليهم الصينيون والتونسيين (حوالي 7 في المائة لكل واحد منهما).

أما بخصوص بطاقة الإقامة العائلية، فقد تركزت على عدد قليل من الجنسيات، حيث تمثل الجنسيات المغربية والجزائرية والتونسية لوحدهن 45 في المائة من بطائق الإقامة العائلية الممنوحة لأول مرة حسب المنظمة.

*الصورة من الأرشيف

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك