https://al3omk.com/323421.html

الشبابيك الآلية تتوقف بعدد من المدن وتحرم المواطنين من أموالهم عكّرت فرحة المغاربة بعيد الأضحى

تفاجأت طوابير من المواطنين الراغبين في سحب مبالغ مالية معينة لقضاء أغراضهم بمناسبة عيد الأضحى، بعدم تمكنهم من ذلك بسبب الانعدام التام للسيولة المالية في بعض الشبابيك الأوتوماتيكية، وتعرض أخرى لأعطال في نظامها المعلوماتي، حيث ترفض إجراء أي عملية سحب.

وقال عدد من المواطنين في تصريحات متفرقة لجريدة “العمق”، إنهم لم يتمكنوا من سحب أموالهم عن طريق الشبابيك الأوتوماتيكية بعدد من الوكلات البنكية بربوع المملكة بسبب نفاذ السيولة المالية، أو بسبب رفض نظامها المعلوماتي لإجراء أي عملية سحب، حيث تخبرهم رسالة على الشباك الأتوموتيكي بأن هناك عطلا في النظام المعلوماتي ويصعب عليهم إخراج أموالهم.

وعبر المتضررون عن استيائهم العميق من عدم تمكنهم من سحب أموالهم عن طريق شبابيك الأبناك، وعدم تمكنهم أيضا من التواصل مع مسؤولي هذه الوكلات بسبب تعطيل العمل بها بمناسبة ذكرى عيد الشباب وثورة الملك والشعب، وهو ما اضطرهم إلى الاقتراض من أجل قضا مستلزماتهم لعيد الأضحى.

وعانى أفراد الجالية المقيمين بالخارج الذين فضلوا قضاء عيد الأضحى رفقة عائلاتهم بالمغرب لتزامنه مع عطلتهم الصيفية، (عانوا) كذلك من نفس المشكل، حيث اضطر عدد منهم إلى تنقل إلى مدن أخرى قصد سحب أموالهم ليتفاجأوا كذلك بوجود أعطال تقنية في شبابيكها أو نفاذ السيولة المالية منها.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك