https://al3omk.com/325779.html

ممارسات مسؤول جماعي بدمنات تدفع موظفين للإضراب عن العمل نقابة قالت إن الموظفين يتعرضون للسب والشتم من لدن أحد نواب الرئيس

أعلن الفرع المحلي للنقابة الوطنية لعمال وموظفي الجماعة بدمنات المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، في بلاغ توصلت “العمق” بنسخة منه، عن خوض إضراب محلي لمدة 24 ساعة، يوم الأربعاء 5 شتنبر المقبل، للتنديد بممارسات النائب الرابع لرئيس المجلس الجماعي لدمنات.

جاء ذلك على إثر اجتماع طارئ عقده المكتب النقابي سالف الذكر خصص لمناقشة ما يتعرض له العمال والموظفون من سب وشتم من لدن بعض أعضاء المجلس الجماعي، وكان آخرها اعتداء النائب الرابع للرئيس بالسب والشتم على أحد الموظفين أمام الملأ وأثناء مزاولته لعمله يوم 18 غشت الجاري، وفق ما جاء في بلاغ الإضراب.

وأشار المكتب النقابي في بلاغه أنه أجل الإضراب عن العمل مباشرة بعد الحادث، مراعاة للمصلحة العامة ولتزامنه مع عيد الأضحى المبارك، وما تعرفه جل شوارع وأزقة المدينة من تراكم للنفايات بشكل كبير، مستنكرا صمت الرئيس على هذه الممارسات رغم إصدار بيانين في وقت سابق حول نفس الموضوع. على حد تعبير البلاغ.

وختم التنظيم النقابي بلاغه بإعلانه دعمه ومساندته العمال في خطواتهم النضالية دفاعا عن حقوقهم المشروعة، داعيا العمال إلى المزيد من الوحدة والتضامن والالتفاف حول منظمتهم النقابية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك