https://al3omk.com/335570.html

الصحة تنقل مديرا جهويا رافق تعيينه جدلا كبيرا بجهة درعة تافيلالت لم يرد اسمه في لائحة المترشحين

بعد الجدل الذي تسبب فيه إعادة تعيين عبد الرحيم الشعيبي مديرا جهويا لوزارة الصحة بدرعة تافيلالت، بالرغم من أن اسمه لم يرد في لائحة المترشحين المستوفين لشروط اجتياز المقابلات الانتقائية المتعلقة بحركية المدراء الجهويين للصحة، قررت وزارة الصحة نقل المسؤول المذكور لتولي مهام رئيس قسم بمديرية التنظيم والمنازعات بالرباط.

وجاء قرار وزارة الصحة القاضي بنقل الدكتور عبد الرحيم الشعيبي إلى مهامه الجديدة كرئيس لقسم الشراكة مع مهنيي الصحة بالقطاع الخاص والجمعيات ذات الغرض الصحي بمديرية التنظيم والمنازعات، بعد أسبوعين من صدور مقرر تعيينه مديرا جهوي للوزارة بجهة درعة تافيلالت.

وأثار تعيين الشعيبي مديرا جهوي للصحة بدرعة تافيلالت بدلا من امحمد برجاوي الذي ورد اسمه في لائحة المترشحين المستوفين لشروط اجتياز المقابلات الانتقائية المتعلقة بحركية المدراء الجهويين للصحة التي أفصحت عنها الوزارة مؤخرا، (أثار) جدلا كبيرا وسط الحركة الحقوقية بالجهة، التي طالب الوزير أناس الدكالي بـ”تنوير الرأي العام عموما والحركة الحقوقية خصوصا بحقيقة هذا الإسناد”.

وأكدت هيئات حقوقية في بلاغ مشترك توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، على “ضرورة الانتصار للكفاءات بعيدا عن التوافقات السياسية الحزبية الظرفية الجامحة، سعيا إلى تجويد الخدمات الصحية العمومية المقدمة لكافة المرتفقين”.

ودعت كذلك، هيئات المجتمع المدني والحركة الحقوقية إلى “رص الصفوف واليقظة المتواصلة لفضح كل الخروقات وكل التوافقات السياسوية على أنقاض الكفاءة والمصداقية”، داعية “الحكومة إلى الانتصار لروح الدستور توطيدا للبنات البناء الديمقراطي الحداثي، وحماية الخيار الديمقراطي بعيا عن تحويل الوطن إلى أصل تجاري ودون فرملة خطوات الشعب المغربي في معانقة دولة المواطنة والعدل والإنصاف”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك