تلميذ يضع حدا لحياته بوادي زم

01 أكتوبر 2018 - 08:52

وضع تلميذ في الرابعة عشرة من عمره، اليوم الإثنين، حدا لحياته عامدا إلى الانتحار شنقا بسطح منزل الأسرة الكائن بحي المسيرة بمدينة وادي زم، الواقعة ضمن النفوذ الترابي لإقليم خريبكة، لأسباب لا تزال مجهولة.

وقد حلت مصالح الأمن بعين المكان وفتحت تحقيقا في الواقعة، للوقوف على الأسباب الحقيقية التي دفعت بالضحية لوضع حد لحياته، فيما تم نقل جثة الطفل إلى مستودع الأموات من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

الحادث المأساوي، ترك حزنا عميقا في نفوس تلاميذ إعدادية الشهيد صالح الروداني التي كان الهالك يتابع فيها دراسته، كما في نفوس ساكنة المدينة التي حلت بمنزل الأسرة لتقديم واجب العزاء.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

في حفلها السنوي.. الأمم المتحدة تُكرِّم روح الجندي المغربي سعد الزغاري

الطبخ المغربي يحل ضيف شرف على مسابقة “ماستر شاف” الإسبانية

هل أصبح إلغاء عيد الأضحى ضروريا في زمن الجائحة؟.. مواطنون يجيبون(فيديو)

تابعنا على