https://al3omk.com/337901.html

غرق طفلين من أسرة واحدة في بركة بوادي سوس كانا في نزهة صبيحة الأحد الماضي

لقي شقيقان في ربيعهما السادس والسابع على التوالي، حتفهما غرقا في إحدى برك، مجرى وادي سوس على مستوى الجماعة الترابية التمسية بإقليم انزكان ايت ملول.

ولاحظ أحد المواطنين، صبيحة اليوم الثلاثاء، تواجد جثة طفل بضفة الوادي، ليقوم بإخبار السلطات المحلية والدرك الملكي، والتي حضرت على عجل، وبعد معاينتها للجثة، تأكد بأن الأمر يتعلق بحالة اختفاء طفلين، بلَّغت عنها سيدة وزوجها، منذ الأحد الماضي.

وقال أحد الفاعلين الجمعويين بالجماعة، في تصريح للعمق، بأن الطفلين خرجا صبيحة الأحد من منزل الأسرة، وذهبا إلى موسم”كناوة”بدوار  عين سيدي بلقاسم بجماعة تمسية، وبعد تأخرهما في العودة، خرجت ساكنة الدوار للبحث عنهما، وأبلغت رجال الدرك الملكي والسلطات المحلية، وباءت كل المحاولات بالفشل.

وأضاف المتحدث ذاته، بأن اكتشاف الجثة الأولى، دفع بالدرك الملكي، إلى الاستعانة بخدمات فرقة الضفادع التابعة للوقاية المدنية، وتمكنت من انتشال الجثة الثانية.

وجرى نقل  الضحيتين، إلى قسم الأموات بمستشفى الحسن الثاني، مع فتح تحقيق من طرف المصالح المختصة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك