https://al3omk.com/342294.html

دراسة تكشف تفضيل %72 من الشباب العمل داخل المغرب أجريت مع عينة من 400 من الخريجين الشباب

على عكس الاعتقاد السائد حول أن الشباب المغربي يفضل العمل بالخارج بعد حصوله على شهادة التخرج، وعلى الرغم من الوضعية الصعبة لسوق الشغل بالمغرب، إلا أن نتائج دراسة حديثة أكدت أن معظم الشباب خريجي المعاهد يفضلون الحصول على وظيفة بالمغرب.

الدراسة التي أشرفت عليها شركة Viavoice الاستشارية بشراكة مع مدرسة إدارة الأعمال Emylon في الدار البيضاء، أجريت مع عينة من 400 من الخريجين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و30 سنة ويعيشون بالمغرب، بالإضافة إلى 200 من مديري الشركات.

وتقول الدراسة المذكورة، أن 72 في المائة من الشباب المغربي له رغبة قوية في الحصول على وظيفة في المغرب على المدى القصير بعد التخرج، و61 في المائة منهم على المدى الطويل أي خلال 5 إلى 10 سنوات بعد التخرج، في حين أن 25 في المائة يرغبون في العمل خارج المغرب بعد التخرج.

وأشارت الدراسة، إلى أن 35 في المائة من الشباب المغربي له رغبة أكثر في العمل بالخارج بعد 5 أو 10 سنوات من التخرج، ويفضل 59 في المائة من هذه الفئة العمل بأوروبا، تليها الولايات المتحدة وكندا بـ39 في المائة، في حين لا يهتم غالبية المستجوبين بالعمل بالقارة الأفريقية.

وأوضحت الدراسة أن 41 في المائة من المستجوبين يفضلون العمل بشركات عالمية، و38 في المائة منهم في كبريات الشركات المغربية، في حين تجذب الشركات الصغيرة فقط 9 في المائة من الخريجين الشباب بالمغرب، ما يفسر انعدام الثقة في الشركات الصغير والمتوسطة خصوصا مع ارتفاع معدل إفلاسها.

ويفضل 44 في المائة من المستجوبين، العمل بـمجموعة OCP، تليها الخطوط الملكية المغربية بمعدل 26 في المائة، فالمكتب الوطني للسكك الحديدة بـ21 في المائة، والبنك المغربي للتجارة الخارجية بنسبة 19 في المائة، يليها المكتب الوطني للكهرباء والماء بـ18 في المائة، وشركة رونو بـ14 في المائة، ثم اتصالات المغرب بـ14 في المائة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك