https://al3omk.com/342396.html

“إجبار” نساء حوامل على أداء مصاريف بمشفى دمنات .. ودعوات للتحقيق الحوامل يطالبن بمجانية التطبيب

تفاجأ العديد من النساء الحوامل اللواتي يقصدن مستشفى القرب بدمنات بإجبارهن من طرف العاملين به على على أداء مصاريف تتبع الحمل لدى طبيب أمراض النساء.

وطالب المتضررات بتدخل المسؤولين بإقليم أزيلال وعلى رأيهم عامل الإقليم وموب الصحة بالتدخل العاجل لوضع حد لمعاناتهن وفتح تحقيق فيما يتعرضن له داخل مستشفى القرب بدمنات.

وبحسب مصادر “العمق”، فإن معاناة النساء الحوامل بدمنات ونواحيها لا تنتهي بمجرد أداء هذه المصاريف بل تزداد كلما اقترب موعد الوضع حيث يتم تحويلهن في الغالب إلى مدن أخرى مقابل أداء مصاريف سيارة الإسعاف التابعة للمستشفى.

وبحسب المصادر ذاتها فلا يوجد في القانون ما يفرض على النساء الحوامل أداء هذه المصاريف، بالإضافة إلى أن القوانين تعفي هؤلاء النساء من أداء مصاريف الإسعاف وتفرض على المستشفى توفيرها بدون مقابل.

يذكر أن المدير السابق للصحة بأزيلال كان قد صرح أن خدمة سيارة الإسعاف تقدم للنساء الحوامل بالمجان، وأشار في الوقت ذاته أنه سيفتح تحقيقا في هذا الشأن متوعدا من تبث تورطه في ابتزاز المواطنين باتخاذ الإجراءات القانونية في حقه.

ويشار إلى أن هيئات سياسية بدمنات نبهت، في وقت سابق، رئيس المستشفى وعامل إقليم أزيلال إلى ضرورة اتخاذ تدابير صارمة للحيلولة دون وقوع مثل هذه التصرفات التي يؤدي ثمنها المواطنون بدمنات ونواحيها.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك