https://al3omk.com/342647.html

تتضمن معدات كهربائية وملابس.. صادرات المغرب لإسبانيا ترتفع تعد إسبانيا أكبر زبون للمملكة

سجلت صادرات المغرب نحو إسبانيا، ارتفاعا بنسبة 6.4% مع متم يوليوز 2018، مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية، وتتكون الواردات الإسبانية من المغرب، بشكل أساسي، من المعدات الكهربائية والملابس.

وحسب مكتب إحصاء الاتحاد الأوروبي، فإنه على مدى الأشهر السبعة الأولى من السنة الجارية ، سجلت الواردات المغربية من البضائع الإسبانية ارتفاعا بنسبة 7,8 في المائة، في حين ارتفعت البضائع المستوردة من مجموع دول الاتحاد الأوروبي ب 7,1 في المائة، وبالمقارنة مع الاتحاد الأوروبي، يمثل المغرب 0,4 في المائة من إجمالي الواردات، و0,5 في المائة من إجمالي الصادرات.

وحسب المصدر ذاته، فتتكون الواردات الإسبانية من المغرب بشكل أساسي، من المعدات الكهربائية والملابس، في حين يستورد المغرب منها بشكل رئيسي الوقود ومواد التشحيم وأجهزة ميكانيكية.

وتعد إسبانيا وفق المصدر ذاته، أكبر زبون للمغرب بنسبة 41,2 في المائة من إجمالي الواردات من المملكة، في حين تحتفظ فرنسا بالرتبة الثانية بنسبة 29,4 في المائة من إجمالي الواردات، تليها إيطاليا (6,4 في المائة)، والمملكة المتحدة (4,6 في المائة)، وألمانيا(4,4 في المائة).

فضلا عن ذلك، تعد إسبانيا المزود الرئيسي للمغرب بنسبة 36,1 في المائة من إجمالي صادرات المجموعة الأروبية ، متبوعة بفرنسا (18,9 في المائة)، وألمانيا (8,8 في المائة)، وإيطاليا (8,7 في المائة) وهولندا (4,9 في المائة).

كما أظهرت بيانات مكتب الإحصاء ، الخاصة بالفترة ما بين يناير ويوليوز 2018 ، أن نسبة التغطية بلغت 123,06 في المائة بين المغرب وإسبانيا ، في حين بلغت 140,51 في المائة في علاقة الإتحاد الأروبي بالمغرب .

وتبين هذه الأرقام، مدى تكامل المبادلات التجارية بين إسبانيا والمغرب، والتي تقوم على تطوير علاقة تجارية تنبني على الاندماج الفعال ضمن سلسلة القيم العالمية على مستوى ضفتي البحر الأبيض المتوسط ، في قطاعات مثل السيارات والمنسوجات أو الأسلاك الكهربائية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك