https://al3omk.com/343680.html

المعتقل المهدوي ينافس صحافيين على جائزة حقوقية عالمية رشحته في صنف "الشجاعة"

اختارت منظمة مراسلون بلا حدود الصحفي المعتقل حميد المهدوي ليكون ضمن قائمة 12 شخصية عالمية تتنافس على نيل جائزة حرية الصحافة برسم سنة 2018.

وتتضمن القائمة المنشورة على الموقع الرسمي للمنظمة متنافسين من تركيا والهند وإيطاليا وغانا وهنغاريا والفلبين، وباكستان، والمكسيك، وأفغانستان، ومالطا، ومصر.

ورشحت المنظمة المهدوي في صنف جائزة “الشجاعة” التي تهدف إلى مكافأة الشخصيات الصحفية المتسمة بالشجاعة في سبيل خدمة الصحافة.

وأعلنت المنظمة أن جوائز حرية الصحافة ستنظم في 8 نونبر 2018، مضيفة أن سيتم منح جوائز للصحفيين، وللمؤسسات الإعلامية والمنظمات الفائزة.

وأضافت منظمة مراسلون بلا حدود أن الجوائز الممنوحة ستكون مقسمة على أصناف أبرزها “الشجاعة” و”التأثير” و”الاستقلال”.

وكانت محكمة الجنايات بمدينة الدار البيضاء قد حكمت على المهدوي بالسجن ثلاث سنوات نافذة وغرامة 3000 درهم، بتهمة عدم التبليغ عن جريمة تمس سلامة وأمن الدولة.

وعقب الحكم على المهدوي طالبت منظمة العفو الدولية “أمنستي” المغرب بالإفراج الفوري عليه إلى جانب جميع معتقلي حراك الريف.

وراسل الصحافي المعتقل بسجن عكاشة الديوان الملكي بغرض التدخل قصد إنصافه من ما سماه بـ“تغول” النيابة العامة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك