https://al3omk.com/344259.html

من بينها كينيا .. البنك الشعبي يخطط للتوسع من جديد في إفريقيا في إطار إستراتيجيتها الهادفة للتركيز على البلدان ذات الأولوية

تعتزم مجموعة البنك الشعبي من جديد التوسع في دول إفريقية، وذلك في إطار إستراتيجيتها الهادفة إلى التركيز على البلدان ذات الأولوية بالنسبة إليها.

وأفاد كمال مقداد الرئيس التنفيذي للمجموعة لوكالة “بلومبيرغ”، أن المجموعة تتطلع لشراء حصص بنكوك بأربع دول إفريقية، وهي كل من كينيا وغانا ورواندا وتنزانيا”.

وأضاف المتحدث، أن المجموعة تبحث عن فرص قريبة المدى في هذه الدول، للحصول على 30 في المائة من دخلها من إفريقيا بحلو سنة 2020، مقابل 17 في المائة التي حققتها في 2017.

يذكر أن مجموعة البنك الشعبي، تعد سادس أكبر مجموعة مصرفية في إفريقيا من حيث حجم الأسهم، حيث تتواجد في 14 دولة بإفريقيا و14 دولة أخرى في بقية أنحاء العالم.

وكانت المجموعة قد أنهت الثلاثاء، عملية شراء بنك “ماسكارينز” بجزر موريس، لدى مجموعة البنك الشعبي-صندوق الادخار، بعد الحصول على جميع التراخيص القانونية.

كما كانت المجموعة، قد دخلت ي مفاوضات مع المجموعة الفرنسية “BPCE” من أجل شراء حصصها في أربعة بنوك إفريقية، وهو المشروعالذي  سيسمح لهذه البنوك الإفريقية بالاعتماد على شريك مالي وصناعي يتمتع بخبرة قوية في القطاع المصرفي ولديه الإمكانيات لمواصلة تطوير أنشطتها في القارة الإفريقية.

وسيخضع هذا المشروع لمشاورات الهيئات التمثيلية في البنك الفرنسي قبل مرورة لمرحلة موافقة السلطات التنظيمية في المغرب والدول المعنية، كما سيكون لهذه العملية أثر هام على رفع حضور البنك الشعبي بإافريقيا والذي يتواجد حاليا في 17 دولة، حيث يطمح ليكون المجموعة البنكية الأولى في القارة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك