https://al3omk.com/347370.html

أخنوش يحذر من الافراط في استخدام المضادات الحيوية عند الحيوانات دعا إلى تعزيز التعاون الدولي في المجال

شدد وزير الفلاحة والصيد البحري وتنمية العالم القروي والمياه والغابات عزيز أخنوش، في افتتاح المؤتمر العالمي الثاني للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية حول “مقاومة مضادات الميكروبات والاستخدام المسؤول والحكيم لها عند الحيوانات”، على ضرورة تقييد استخدام المضادات الحيوية.

وأبرز الوزير أن الإجراءات المنسقة والنهج التعاوني لاتزال هي السبيل الوحيد من أجل إيجاد الحلول اللازمة لمشاكل استخدامات المضادات الحيوية، والحصول على نتائج ملموسة.

وأشار في كلمته الافتتاحية للمؤتمر المنظم بمدينة مراكش اليوم الاثنين، إلى صحة الإنسان والحيوان مرتبطتين معه بعضهما، وهو ما يستوجب توجيه العناية اللازمة للصحة الحيوانية، ومراقبة جودة الأدوية الموجهة للاستعمال البطري.

وأكد أخنوش أن الاستخدام للمضادات المصنعة بشكل مفرط وغير مناسب أظهر نتائج معاكسة، وهو ما يستوجب تعزيز جهود ترشيد استخدامها.

ويشار إلى أن المنظمة العالمة للصحة الحيوانية، افتتحت اليوم الاثنين، أشغال مؤتمرها العالمي الثاني حول “مقاومة مضادات الميكروبات والاستخدام المسؤول والحكيم لها عند الحيوان”، والذي ينظم على مدى ثلاثة أيام تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس.

وأبرز بلاغ للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا)، توصلت جريدة “العمق” على نسخة منه، أن المؤتمر المذكور يهدف إلى مناقشة أفضل السبل لدعم الدول الأعضاء تماشيا مع معايير المنظمة العالمية ومبادئها التوجيهية وخطة العمل الشاملة لمكافحة مقاومة مضادات الميكروبات.

وسيعمل المؤتمر، حسب المصدر ذاته، على تشجيع الفاعلين المعنيين في البلدان الأعضاء لتنفيذ المعايير الدولية والمبادئ التوجيهية للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية بشأن استخدام مضادات الميكروبات وتتبع مقاومة مضادات الميكروبات عند الحيوانات، بما في ذلك  تحيين قائمة مضادات الميكروبات ذات الأهمية في الطب البيطري.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك