https://al3omk.com/349186.html

غضب وحزن يعم “فيسبوك” عقب وفاة راع غنم متجمدا بجبل “بويبلان” كان مفقودا منذ أسبوع

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي، منذ أمس السبت، بصورة راعي الغنم “حميد باعلي” الذي حاصرته الثلوج بجبل “بويبلان”، منذ أسبوع، مصحوبة بتعليقات غاضبة من عدم تدخل السلطات منذ أن أُعلن عن فقدان أثره للبحث عنه وتسخير مروحية وفرق إنقاذ لهذا الغرض.

وعم حزن شديد في أوساط “مغاربة فيسبوك”، بعد إعلان العثور على جثة راعي الغنم المذكور متجمدة ومكسوة بالثلوج، وانتشرت صورة التقطها متطوعون و3 عناصر من الوقاية المدنية شاركوا في عملية البحث عنه كالنار الهشيم.

وصب نشطاء جام غضبهم على السلطات الإقليمية بتازة، متهمين إياها بأنها لم تحرك ساكنا من أجل البحث عن راعي الغنم المفقود بجبل “بويبلان” الواقع بمنطقة “تنشرارامت”، بالرغم من أن أسرته أطلقت نداء استغاثة للبحث عنه.

واستغرب نشطاء من عدم تدخل السلطات الإقليمية للبحث عن المفقود إلى أن مرت أزيد من 5 أيام قبل أن يتم تكليف 3 عناصر من الوقاية المدنية لمرافقة شبان تطوعوا للبحث عن ابن منطقتهم، دون أن يتم تمكينهم من وسائل متطورة أو كلاب مدربة تساعدهم على تحديد مكان المفقود.





تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك