https://al3omk.com/350287.html

رباح: العلاقات الصينية العربية بدأت تتطور وتعزيز التواصل ضرورة تاريخية في افتتاح منتدى المدن الصينية والعربية بمراكش

دعا وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز رباح، إلى تعزيز العلاقات العربية الصينية لتشمل العلاقة بين المدن إلى جانب العلاقات على مستوى الدول، وذلك من أجل تكوين علاقة هرمية تعزز مستوى التعاون بين الجانبين.

وأبرز رباح خلال كلمته في افتتاح الدورة الثانية لمنتدى المدن الصينية والعربية، اليوم الخميس بمراكش، العلاقات الصينية العربية نابعة من حاجيات حقيقية وضروريات تاريخية، وأنها ستشكل ربحا للجميع، “ربح حضاري، اقتصاي، سياسي، ثقافي، علمي .. ربح على جميع المستويات”، على حد قوله.

وقال الوزير إن العلاقات الصينية العربية بدأت تتطور بشكل كبير جدا، وإن “الصين انتبهت أن هناك شبه قارة اسمها المنطقة العربية، عدد سكانها قليل لا يتعدى حوالي 320 مليون، ولكن التحديات والمطالب وحجم الاستثمار في المنطقة العربية اليوم يكاد يكون خياليا مقارنة مع كثير من المناطق في العالم، تهم المدن المعادن الطاقة الصناعة التجارة”.

وشدد على أن المنطقة العربية تزخر بتحولات بثروات كثيرة، وتعيش تحولات سياسية واقتصادية واجتماعية، وعلق “سنفوز بالرهان إن شاء الله”، كما أكد على أن الدول العربية انتهت هي الأخرى إلى ضرورة تعزيز العلاقة مع شركاء جدد من في آسيا وأمريكا، ومن بينهم دولة الصين، وذلك إلى جانب الشركاء التقليديين الذين ارتبط كثير منهم بالاستعمار.

يشار إلى مدينة مراكش تحتضن على مدى يومين ابتداء من اليوم الخميس، فعاليات الدورة الثانية لمنتدى المدن الصينية والعربية، حول موضوع: البناء المشترك لمجتمعات طريق الحرير: دور المدن العربية والصينية، ويحضره وفد صيني بعدد كبير إلى جانب ممثلي المدن العربية والمدن والجهات المغربية.

تعليقات الزوّار (1)
  1. يقول غير معروف:

    bravo

أضف تعليقك