https://al3omk.com/351435.html

العثور على جثتي “حراكين مغربيين” داخل قارب مهاجرين بإسبانيا كان يقل 15 مهاجرا مغربيا بينهم قاصرين

لقي مغربيان مرشحان للهجرة غير الشرعية مصرعهما، السبت، بعد وصولهما على متن قارب مطاطي كان يقل 15 شخصا بينهم قاصرون إلى شاطئ “فيليز مالقا” جنوب إسبانيا.

ورصد القارب الذي يقل المهاجرين المغاربة، مجموعة من الصيادين قبل أن يقوموا بإبلاغ فرق الإنقاذ، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام إسبانية، والتي أشارت إلى أن 5 من هؤلاء فروا بما فيهم سائق القارب، في حين عثر على 8 منهم.

ووفقا للصليب الأحمر الإسباني، فقد عثر على متن القارب على جثتي مهاجران، ماتوا من شدة انخفاض حرارة الجسم.

ومن بين المهاجرين الثمانية الذين تم العثور عليهم كان هناك قاصرين تم نقلهم إلى مركز الأطفال في توريمولينوس. وهناك ستة مهاجرين آخرين موجودون في مركز الشرطة في مركز شرطة “فيليز-مالقة”، وفقا لما ذكرته صحيفة “دياريو سور”.

وقال أحد الصيادين الذين ساعدوا المهاجرين في تصريح للصحيفة المذكورة، “عندما وصلوا إلى اليابسة، لم يعرفوا إلى أين يذهبون، حتى أنهم لم يستطيعوا المشي. أخبرونا أنهم كانوا على متن القارب – قارب صغير قابل للنفخ يبلغ طوله أربعة أمتار فقط بمحرك خارجي – منذ الأربعاء الماضي، عندما غادروا شمال المغرب. من الواضح أنهم جميعهم من الدار البيضاء “.

وتحدث وسائل إعلام إسبانية عن العثور على 6 كيلوغرامات من مخدر الحشيش في حقيبة ظهر كانت على القارب، ووفقاً للتحقيقات التي أجرتها الشرطة، فإن القارب كان قادما من سواحل الفنيدق قرب تطوان.

وأضافت التحقيقات أن هؤلاء غادروا على الساعة 02:00 بعد منتصف ليلة الأربعاء الخميس. كانت نيتهم الوصول إلى شاطئ “ماربيا”، ولكن القارب انحرف بهم بفعل المد والجزر إلى الشرق، لأزيد من 80 كيلومترا عن الوجهة المقصودة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك