https://al3omk.com/352248.html

المحكمة تؤجل مجددا النظر في ملف “خديجة” لحين إجراء الخبرة النفسية لم يتم إحضار المتهمين في القضية

قررت محكمة الاستئناف ببني ملال، اليوم الأربعاء، تأجيل النظر في قضية خديجة المنحدرة من أولاد عياد بإقليم الفقيه بنصالح والمعروفة بفتاة الوشم إلى 11 دجنبر المقبل إلى حين إجراء الخبرة النفسية على “القاصر” خديجة.

وفي تصريح لجريدة “العمق”، أكد مصطفى بوهراس، والد متهمين اثنين في قضية اغتصاب خديجة، أنه لم يتم إحضار المتهمين في القضية ولم يسمح لهما بالولوج إلى القاعة، واقتصرت جلسة اليوم على اخبارهم بقرار التأجيل، وفق تعبيره.

وكان قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف ببني ملال قد استدعى الأربعاء 10 أكتوبر الماضي المتهم القاصر من بين 12 متهما في قضية اغتصاب القاصر خديجة، وذلك للتحقيق معهم ابتدائيا في التهم الموجهة إليهم، والمتعلقة بالاغتصاب والاتجار في البشر، قبل أن يقرر التأجيل إلى 24 أكتوبر، وهي الجلسة التي عرفت بدورها تأجيلا إلى اليوم الأربعاء 14 نونبر الجاري.

وكانت القاصر خديجة ذات الـ 17 ربيعا، قد كشفت تعرضها للاحتجاز نحو شهرين تعرضت خلالهما للاغتصاب والتعذيب بعد اختطافها من أمام بيت أحد أقاربها في بلدة أولاد عياد بمنطقة الفقيه بنصالح، منتصف يونيو الماضي، حيث أثارت القضية صدمة لدى المتتبعين، وحملة تضامن واسعة معها.

يُشار إلى أن تهمة الاتجار بالبشر تتراوح عقوبتها بين 20 و30 سنة وغرامة مالية بين 20 ألف درهم و2 مليون درهم، حسب الفصل 4-448 من القانون المتعلق بمكافحة الاتجار بالبشر.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك