https://al3omk.com/352488.html

مهاجر: الشّْمْكارا حرقو قبر والداي بالبيضاء وأتمنى أن يشاهد الملك ندائي (فيديو) أسس جمعية لتنظيف المقابر بفرنسا

أطلق ابراهيم كويجان مهاجر مغربي متقاعد بالديار الفرنسية، نداء استغاثة للملك محمد السادس، وللمجالس العلمية، والوزارة المنتدبة المكلفة بشؤون الجالية، لمساعدته على تحقيق مشروعه الذي يعمل على إنجازه منذ سنة 2006، ويتعلق بتنظيف المقابر بالمدن والقرى المغربية، ويأتي هذا بعد وقوفه على قبر والديه بإحدى مقابر البيضاء، وآثار إضرام النيران فوقهما بادية للعيان، حيث أصبحت المقبرة ملاذا للشمكارة على حد قوله.

وقال ابراهيم كويجان في تصريح لجريدة “العمق”، إنه زار عددا من المؤسسات العمومية، بما فيها المجلس العلمي للرباط، والوزارة المكلفة بالجالية، والتقى عدة مرات مع ممثلي السلطات المحلية، وطالبه المجلس العلمي بإنشاء جمعية بفرنسا، وقام بذلك، وهو اليوم يريد تنفيذ المشروع، ولاينقصه سوى الإطار القانوني الذي سيحدد طريقة تدخله في مقابر المسلمين بالمملكة.

وأضاف كويجان: “أتمنى أن يصل هذا الفيديو للملك، قضيت بفرنسا حوالي 57 سنة، كنت من جنود المقاومة، وأريد اليوم أن أخدم بلدي، ولكل طريقته الخاصة لتنفيذ ذلك، وأنا اخترت المقابر لتنظيفها وجعلها في وضعية تحافظ على كرامة الموتى، نحن مستعدون كجالية مقيمة ببقاع العالم توفير الإمكانيات المادية، ولاينقصنا سوى التعاون وأن تمد لنا السلطات الوصية يدها، حتى نحقق هذا الحلم”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك