https://al3omk.com/352501.html

مواطنون يشكون ممارسات طبيب بدمنات .. وإدارة المستشفى تحقق يوجههم لمستشفيات بعيدة

يشكو عدد من المواطنين الذين يقصدون مستشفى القرب بدمنات الواقعة ضمن النفوذ الترابي لإقليم أزيلال، من ممارسات طبيب يعمل بقسم المستعجلات بالمستشفى ذاته، خصوصا خلال فترة الليل حيث يعمل على توجيههم لمستشفيات أخرى دون تشخيص وبدون معرفة طبيعة آلامهم، وفق تعابير متطابقة لعدد من المتضررين.

في السياق ذاته، أكد لحسين بوكيوض، أحد المواطنين المتضررين، أنه لجأ قبل أقل من شهر إلى المستشفى في وقت متأخر من الليل بسبب اختناق أصاب ابن أخيه قبل أن يوجهه الطبيب سالف الذكر إلى مدينة مراكش بدعوى الأحد يعمل في هذا الوقت بقسم الأشعة، وأشار المتحدث أن نقل الطفل إلى مدينة مراكش كلفه مبالغ مالية إضافية كان من الممكن تفاديها لو قام الطبيب بدوره.

وأضاف المتحدث ان قسم الاشعة يشتغل 24/24 وان الطبيب هو الذي لم يتصل بأحد العاملين بهذا القسم للالتحاق بالعمل للقيام بالفحوصات اللازمة، خصوصا أن الطفل كان في حالة خطيرة تستدعي إسعافه في الحال، وفق تعبيره.

مصادر من داخل مستشفى القرب أكدت تلقيها شكايات عديدة بهذا الخصوص وأنها ستعمل على فتح تحقيق في الموضوع وستتخذ الإجراءات اللازمة في كل من تبث تورطه في هذا النوع من الممارسات التي يؤدي ثمنها المواطن البسيط، وفق تعبير المصادر.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك