https://al3omk.com/366556.html

سعيدة.. أستاذة مغربية بيد واحدة حققت حلمها وتطمح للدكتوراه (فيديو) تعتبر إعاقتها هبة ربانية

لا يعيقها شيء، لا “إعاقتها” التي رافقتها منذ ولادتها ولا تعليقات الناس التي كانت مؤذية لها في طفولتها، تحاول أن تحقق أحلامها لتكون كما تريد هي، لا كما يريدونها أن تكون.

سعيدة زهير، أستاذة في مدرسة خاصة، تؤكد في تصريح للعمق أنها تعتبر إعاقتها، هبة ربانية خصها بها رب العالمين “أنا راضية بقضاء الله وقدره”.

وتضيف “صحيح أنني كافحت وطرقت أبوابا كثيرة للبحث عن عمل بعد حصولي على الإجازة في الدراسات الإسلامية، والذي كان أغلبهم يرفضونني بسبب الإعاقة وبدعوى أنني لن أستطيع إنجاز ما يطلب مني.. لكنني الحمد لله وجدت عملا وحققت حلمي”.

سعيدة لا تخفي طموحها في إكمال مسيرتها الدراسية، خاصة أنها كانت من بين المتفوقين :” انشاءالله أرغب في الحصول على ماستر والدكتوراه لما لا، ما يعيقني حاليا هو الوقت، لكنني عازمة على تحقيق ذلك قريبا”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك