https://al3omk.com/373787.html

نقابة بوادي زم تدعو للاحتجاج بمختلف القطاعات العمومية الاتحاد المغربي للشغل

دعت اللجنة الإدارية للاتحاد المحلي لنقابات وادي زم أبي الجعد التابعة للاتحاد المغربي للشغل، الشغيلة بمختلف القطاعات إلى تنفيذ برنامج احتجاجي محلي، يبدأ بحمل الشارة في قطاعات الوظيفة العمومية والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية وشبه العمومية، يوم الجمعة 18 يناير، تتلوه احتجاجات أخرى.

وأدانت اللجنة الإدارية في بلاغ أصدرته عقب انتهاء دورتها الثانية المنعقدة بوادي زم، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، بما أسمته “استهداف الاتحاد المغربي للشغل والمحاولات المتكررة للسطو على مقره النقابي بوادي زم”، داعية كافة الأطر النقابية لحضور جلسة يوم الثلاثاء 22 يناير 2019 بمحكمة الاستئناف بخريبكة.

وأعلنت اللجنة تضامنها مع نضالات كافة القطاعات وعلى رأسها نضالات رجال ونساء التعليم بمختلف فئاتهم، وموظفي جماعة عين قيشر وعمال شركات المناولة بالصحة وعمال دار الأطفال بوادي زم، فضلا عن تضامنها مع ضحايا حريق جوطية السوق الأسبوعي وضحايا حريق جوطية حي الحلفة، مطالبة السلطات المعنية بالتدخل للاستجابة لمطالب الفئات المذكورة.

كما أعلنت اللجنة من خلال بلاغها، تضامنها مع سائقي سيارات الأجرة “الصغيرة” ومهني درجات النقل “تريبورتور”، مستنكرة في الوقت ذاته تردي أوضاع المؤسسات الصحية بالمنطقة وعدم التزام الإدارة بنتائج الحوارات ومنبهة لمخاطر المساكن الإدارية المخربة، وفق تعبير البلاغ.

وختمت اللجنة الإدارية بلاغها بدعوتها كافة مناضلات ومناضلي الإتحاد المغربي للشغل بمنطقة وادي زم أبي الجعد لمواصلة التعبئة ورص الصفوف والانخراط الفعال في البرنامج الاحتجاجي الوطني والمحلي، حسب تعبير البلاغ.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك